الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الدوخة التي أعاني منها.. هل سببها الضغط المرتفع؟
رقم الإستشارة: 2352171

4640 0 176

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عمري 26 عاما، مدخن، أشعر بدوخة ودوار في معظم فترات اليوم حتى بعد الأكل، وأحيانا أشعر بضربات في القلب، وأحيانا تزداد الدوخة بعد التدخين مباشرة، ولكن بفضل الله أقلعت عن التدخين، ولكنني لا زلت أشعر بالدوخة.

ذهبت إلى عدة أطباء، وقالوا لي: إن الضغط المرتفع لديك، ونسبته ١٣٠/١٠٠، وقد قمت بالتحاليل وجدت أن الكوليسترول مرتفعا قليلا، وأحد الأطباء نوه أن الارتفاع هذا لا يؤثر عليك، وتناولت أدوية كثيرة، الأدوية مثل: (betaserc و anderal)، فأخذت فيتامينات ومنزلات ضغط، ولكن النتيجة ذاتها استمرار الإحساس بالدوخة، وعند الكشف مرة أخرى يكون الضغط بالنسبة ذاتها لا أعلم السبب؟ فهذه الدوخة مؤثرة على حياتي بالسلب.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ Abdo حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فقرار الإقلاع عن التدخين جاء في وقته حتى وإن جاء متأخرا، فقد يكون السبب في ارتفاع الضغط هو التدخين، وارتفاع الكوليسترول والإقلاع عن التدخين يحل جزءا من مشكلة ارتفاع الضغط، وعليك الاستمرار في ذلك ولا تضعف تحت أي ظرف، ولا تعود إلى التدخين مرة أخرى خصوصا وقد مر على الإقلاع أكثر من شهر، ولم يعد لإدمان النيكوتين سلطة على خلايا جسمك.

وارتفاع نسبة الكوليسترول في مثل سنك قد يعود إلى الخلل في النظام الغذائي، ويمكن التحكم في مستوى الكوليسترول المرتفع قليلا لديك من خلال الحمية الغذائية خصوصا مع عدم وجود مشاكل طبية أخرى مثل السكر والسمنة من خلال تناول الخضروات الطازجة، والسلطات، وزيت الزيتون، والخضروات المطبوخة والخبز الأسمر، وشوربة الشوفان، والبرغل وبذور الكتان، كل ذلك يساعد في خفض الكوليسترول السيء LDL، ويرفع مستوى الكوليسترول الحميد HDL.

وتشخيص ارتفاع ضغط الدم لا يصح بقراءة واحدة بل يجب القيام بثلاث أو أربع قراءات كل ثلاث أيام لقياس الضغط، ويكون في ظروف ملائمة قبل شرب المنبهات، وبعيدا عن أجواء التدخين، وبعد الجلوس لفترة في عيادة الطبيب أو المركز الصحي للسيطرة على نبضات القلب وحالة الخوف التي تصاحب قياس الضغط مباشرة، والضغط يجب أن يكون في حدود 120 / 80.

ومما قد يناسبك جهاز الهولتر لقياس ضغط الدم ويتم حمله لمدة أربعة وعشرين ساعة، ويقيس الضغط كل 10 إلى 20 دقيقة وهو جهاز صغير الحجم وممغنط ومتصل بجهاز كمبيوتر يقوم أوتوماتيكيا بقياس الضغط حوالى 150 إلى 200 مرة في اليوم والليلة، ويسجل كل تلك القراءات.

ومن خلال تلك القراءات يمكن معرفة إذا كنت مصاب بارتفاع ضغط الدم أم أن الموضوع حالة توتر وانفعال زائد، ومن المعروف أن الضغط يرتفع نتيجة للتوتر وللقلق، ونتيجة للتعرض للضغوط النفسية، بالإضافة إلى الخوف والقلق أثناء التواجد في عيادات الأطباء، وهذا يؤدي إلى ارتفاع الضغط، ويسمى الارتفاع في تلك الحالة (White coat hypertension)، أو ارتفاع الضغط الزائد بسبب رؤية البالطو البيض كناية عن تواجد المريض داخل المستشفيات والعيادات الطبية مما يساعد ذلك على زيادة إفراز هرمون الخوف المسمى أدرينالين الذي يؤدي إلى ارتفاع الضغط.

وإذا كنت تعاني من السمنة أو زيادة الوزن فعليك العمل على إنقاص الوزن من خلال الحمية، ومن خلال ممارسة الرياضة، ويجب أن تعلم أن التدخين وارتفاع الكوليسترول والوزن الزائد من أسباب أمراض القلب المختلفة، ولذلك يجب ترك التدخين نهائيا، وعمل حمية لإنقاص الوزن وإنقاص الكوليسترول دون الحاجة لتناول أدوية لخفضها، مع ممارسة الرياضة، وكل ذلك يساعد في ضبط ضغط الدم -إن شاء الله-.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً