هل يسبب ارتفاع الكوليسترول والدهون الثلاثية تأخر الحمل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يسبب ارتفاع الكوليسترول والدهون الثلاثية تأخر الحمل؟
رقم الإستشارة: 2352800

7776 0 184

السؤال

السلام عليكم

أنا سيدة عمري 28 سنة، أجريت تحليل الغدة الدرقية في المعمل، كان معدلها 5، وفي معمل آخر كان المعدل 2.5، كيف أعرف المعدل الصحيح؟

كما أعاني من ارتفاع الدهون الثلاثية والكوليسترول نسبته 300، وأتناول العلاج، وطلب مني الطبيب التوقف عن العلاج وقت التبويض. آخر دورة كانت 28/9، وانتهت 1/10، ولم يحدث الحمل حتى الآن، فما تشخيصكم لحالتي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة / سارة حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

ارتفاع الدهون الثلاثية والكوليستيرول قد يشير إلى كسل الغدة الدرقية، وعموما رقم 2.5 رقم طبيعي جدا، ورقم 5 مرتفع قليلا ولكنه قريب جدا من المستوى الطبيعي، حيث إن أعلى قيمة طبيعية للهرمون المحفز للغدة هو 4.5، ولذلك يستحب فحص الهرمون المحفز TSH في معمل ثالث مشهود له بالنتائج الجيدة، لمعرفة القيمة الحقيقة، وتناول العلاج يعتمد على نتيجة التحليل الثالث.

وكما نصحناك قبل ذلك لا داعي لتناول منشطات المبايض في هذه المرحلة، بل يجب الانتظار حتى يتم علاج الدهون الثلاثية، وعلاج الكولستيرول وفقر الدم، وتناول حبوب فوليك أسيد، وتناول كبسولات فيتامين د، مع ضرورة الكشف الطبي عند الطبيبة النسائية؛ للاطمئنان على عدم وجود التهاب في الفرج، أو قرحة في عنق الرحم، كل ذلك للاستعداد الجيد للحمل.

مع ضرورة إجراء بعض الفحوصات المهمة مثل فحص صورة الدم CBC، وفحص الهرمونات المحفزة للمبايض FSH & LH، بالإضافة لفحص هرمون الحليب PROLACTIN، وهرمون الذكورة total and free testosterone، وفحص وظائف الغدة الدرقية TSH & Free T4 ثاني يوم من الدورة الشهرية القادمة، مع ضرورة فحص هرمون progesterone في اليوم 21 من بداية الدورة الشهرية، والذي ينقص بشدة مع ضعف التبويض، مع ضرورة عمل سونار على الرحم والمبايض، وعرض نتائج التحليل والسونار على الطبيبة المعالجة، وتناول العلاج حسب نتيجة التحليل.

ومن المهم العمل على إنقاص الوزن حال زيادته، لأنه يمثل السبب الرئيسي في اضطراب الدورة الشهرية، وتأخر الحمل، وضعف التبويض بسبب التكيس الذي ييحدث في المبايض، وذلك من خلال الحمية الغذائية الفعالة، ومن خلال المشي، ولا مانع من تناول حبوب جلوكوفاج 500 بعد الأكل مرة واحدة لمدة أسبوع، ثم مرتين بعد الغداء والعشاء لمدة 6 شهور لتنظيم عمل هرمون الأنسولين، وللمساعدة في علاج التكيس.

كما أن هناك بعض المكملات الغذائية قد تفيد في إمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية، وقد تقلل من مستوى هرمون الذكورة الذي يرتفع مع التكيس مثل total fertility، ويمكن أيضا تناول كبسولات أوميجا 3 أيضا يوميا حبة واحدة، مع تناول حبوب Fesrose F التي تحتوي على الحديد، وعلى فوليك أسيد، مع أخذ حقنة واحدة من فيتامين د 600000 وحدة دولية في العضل كل 4 إلى 6 شهور.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً