أمي عندما تغضب أو تتوتر يخرج الدم من فمها وأنفها.. أفيدوني - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أمي عندما تغضب أو تتوتر يخرج الدم من فمها وأنفها.. أفيدوني
رقم الإستشارة: 2356370

2728 0 77

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله
أود أن أشكركم على مجهودكم.

لدي سؤال، أمي خلال هذه الفترة عندما تغضب أو تشعر بتوتر كثير يخرج الدم من فمها، وقطع دم صغيرة من أنفها، أشعر بالخوف هل هذا الشيء خطير؟ وهي أيضا تدخن منذ فترة طويلة.

هل هي بحاجة لطبيب؟ أمي عمرها أيضا 39 عاما.

شكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Dora Othman حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ليس هناك خطورة -إن شاء الله- ولكن من الواضح أن مصدر الدم من الأنف، وليس الفم، ويسمى ذلك بالرعاف أو Epistaxis، والأمر الخطير الواجب التنبيه عليه هو التدخين في حد ذاته؛ لأنه آفة تؤثر على كل الشرايين والأوعية الدموية في الجسم، ويؤثر على القلب والرئتين، ولذلك يجب على الوالدة -حفظها الله- الإقلاع عن التدخين، وهناك الكثير من الاستشارات التي نبهت على خطورة التدخين يمكنكم الاطلاع عليها والاستفادة من النصائح الموجودة فيها.

ومن المهم قياس ضغط الدم؛ لأن أحد أعراض ارتفاع ضغط الدم هو الرعاف، وفي حال ارتفاع الضغط يجب المتابعة مع الطبيب المعالج لأخذ العلاج المناسب، مع التأكيد على الإقلاع عن التدخين، وفي حال كان الضغط طبيعيا، فمن المهم الكشف عند طبيب أنف وأذن، حيث إن جرحا صغيرا في الأنف قد يؤدي إلى الرعاف، مع ضرورة وضع مكعبات من الثلج على مكان النزف حتى يتوقف، مع ضرورة الاستنشاق بالماء المالج المثلج مع كل وضوء للصلاة.

ونهمس في آذانكم بضرورة إكرام الوالدة وعدم إغضابها، وعدم تحميلها مسؤولية مضاعفة، والبر بها والترفق بها؛ لأن الوالدة تكون قلقة على أبنائها من لحظة خروجهم إلى لحظة العودة إلى المنزل حتى ولو كانوا رجالا ونساء أو فتيات كبارا، وهكذا هي الأم ولذلك قرن الله الإحسان والبر بالوالدين بعبادته سبحانه وتعالى قال الله تعالى في محكم التنزيل: ۞ وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا (23) وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24).

ومن المهم إجراء بعض الفحوصات الطبية للوالدة مثل متابعة قياس الضغط وفحص الكوليستيرول والدهون الثلاثية وفحص الهرمون المحفز للغدة الدرقية، وفحص السكر الصائم، وتحليل البول، وعرض النتائج أعلى الطبيب المعالج، ونشد على يدي الوالدة وندعو لها بالخلاص من التدخين، والإقلاع عن تلك الآفة اللعينة.

وللفائدة راجع أضرار التدخين: (3858 - 225341 - 24655)، كيفية الإقلاع عن التدخين: (2220 - 225341 - 229548 - 241900 - 252413).

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • التشيك babylon078@gmail.com

    لاحول ولاقوة الا بالله حسبنا الله و نعم الوكيل

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: