الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما العلاج الأفضل لنقص فيتامين د؟
رقم الإستشارة: 2361860

6266 0 126

السؤال

السلام عليكم

بدأت مشكلتي منذ 6 شهور، وعملت تحليلاً لفيتامين د، وكانت النسبة أقل من 8%، فوصف الطبيب لي دواء اسمه v-drop على شكل عبوات سائلة، كل أسبوع يتم تناول علبة كاملة مرة واحدة، أخذت العبوة الكاملة مرة واحدة، وبدأت أوجاع شديدة في الصدر واليدين، وتسارع في نبضات القلب.

ذهبت للطوارئ، وعملوا لي تخطيط قلب، وكان سليماً ولله الحمد، ثم رجعت إلى الطبيب المعالج فقال لي: قسمي العبوة على أيام الأسبوع كاملة، ففعلت فأصبح يحدث معي شد في العين اليمنى والخد الأيمن والفم واللسان ويدي اليمنى، ووجع في الجذع من المنتصف، لا أدري المعدة أم التنفس وضيق في النفس.

عدت للطبيب فقال: أكملي الدواء، لأن أعراض الفيتامين (د) غريبة وعجيبة، وراجعت طبيب باطنية فأجرى لي تحليل كالسيوم 7.8 وفيتامين ب 299 وتخطيطاً آخر للقلب، وفحص أنزيمات القلب، وكانت سليمة الحمد لله، فسافرت إلى بلد آخر، لا أعرف أسباب الأوجاع الكثيرة مجهولة السبب!

راجعت طبيب عيون فقال: إن هناك قصر نظر، وعملت نظارة، لكني لم أستعملها كثيراً، لأن عدم وضوح الرؤية تحدث بسبب الإجهاد، وفي حالة الراحة يكون الوضع جيداً، ثم راجعت طبيب أنف وأذن وحنجرة، فعمل لي صورة للأنف وكانت سليمة، وقال: إن هناك تحسساً في الأنف، وعمل تخطيط السمع وكان سليماً، والحمد لله، فذهبت لطبيب باطني فقال: إن هناك التهاباً في القولون، وعملت حمية مع الدواء الذي وصفه، وأكملت العلاج فخف الشد كثيراً من جسمي، ولم يذهب بشكل كامل، وكان يعود بعض الفترات لكنه خفيف.

ذهبت إلى طبيب عظام فشخص حالتي أنها شد عصبي وعضلي قوي في الرقبة والأكتاف، وأعطاني دواء يسمى كوكسيكام 7.5، لكنه عمل لي تحسساً في المنطقة اليمنى الخلفية من الرقبة وحكة، وارتفعت درجة حرارة المنطقة فأوقفته، ثم وصف لي علاجاً اسمه روكسونين فشعرت بألم في اليد اليسرى مع نعاس شديد، وأوقفته ووصف لي مرخيا للعضل لم أستعمله بسبب الخوف منه، وأستعمل فقط دهاناً اسمه (ارثري فليكس) وأشعر بتحسن عند استعماله لفترة بسيطة ثم يعود الألم.

صرت أعاني من شد في اللسان ومرات تنميل في الجهة اليمنى من الرأس، وأحس بشيء عالق في حلقي، وأشعر بشد من الجهة الأمامية من الرقبة بشكل كبير، حتى إني استيقظت مرة بسبب انقطاع النفس أثناء النوم.

ما الحل؟ وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إيمان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لم يتم تصنيع عبوات نقط فيتامين (د) لكي يتم تناولها جرعة واحدة، بل يعطى الأطفال منها الاحتياج اليومي بمعدل 5 نقطات، وهي تساوي 500 وحدة دولية بالإضافة إلى ضرورة التعرض للشمس لتحويل فيتامين (د) تحت الجلد إلى مادة نشطة فعالة.

هناك أشكال مختلفة من فيتامين د، منها الكبسولات اليومية جرمة 1000 وحدة دولية والكبسولات الأسبوعية جرعة 50000 وحدة دولية، والحقن جرعة 200000 وحدة، و6000000 وحدة دولية، ويتم أخذ الفيتامين حسب استشارة الطبيب، وعموماً فإن العبوة الكاملة للنقط تحتوي على 50 مل، وفي كل مل 2000 تقريباً، فالعبوة الكاملة تحتوي على أقصى تقدير على 100000 وحدة دولية، وهي كما ترين جرعة قليلة، وغير ضارة، إن شاء الله.

فيتامين د يقاس بالـ ng/mL وليس بالنسبة المئوية، والمستوى الطبيعي ما بين 30 - 50 جرام، ونسبة 8 يعتبر نقصاً شديداً، وهذا يؤدي لألم في المفاصل والعظام.

فيما يخص انقطاع النفس أثناء النوم: من المهم العمل على إنقاص الوزن حال زيادته، لأن الوزن الزائد يؤدي إلى الكثير من المشاكل الصحية، منها انقطاع النفس أثناء النوم، ومنها الألم المزمن في المفاصل والجسم، والمسمى Chronic pain syndrome وهو حالة مرتبطة في الغالب بوجود فقر الدم أو نقص في فيتامين د، أو نقص فيتامين B12، كذلك فإن حالة الأرق واضطراب النوم والتوتر التي تعانين منها لها دور في ذلك الشعور بالألم.

لذلك من المهم فحص صورة دم كامل CBC وفحص فيتامين ( د ) وفيتامين B12 وفحص وظائف الغدة الدرقية خصوصاً الهرمون المحفز لها، TSH وتناول العلاج حسب نتيجة التحليل.

من المهم لعلاج ذلك الألم أخذ حقنة فيتامين د جرعة 600000 وحدة دولية في العضل، ثم كبسولات فيتامين د الأسبوعية جرعة 50000 وحدة دولية لمدة شهرين ثم إعادة فحص ذلك الفيتامين مرة أخرى، مع ضرورة أخذ حقن neuorobion المغذية للأعصاب، والتي تحتوي على مكونات فيتامين ب المركب في العضل يوماً بعد يوم.

لعلاج الألم يمكنك أخذ كبسولات مسكنة مثل celebrex 200 mg مرتين يومياً بعد الأكل، وكبسولات باسط العضلات myolgin ثلاث مرات يومياً لمدة 7 أيام، كذلك فإن العلاج بالمساج يساعد كثيراً على التخلص من تلك الآلام المزمنة، إن شاء الله، ويمكن أن يقوم بذلك أحد أطفال المنزل بالوقوف والحركة على مختلف أنحاء جسمك أو في المحلات المتخصصة في المساج، والعلاج الطبيعي.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً