الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية الوقاية من تأثير الجن وأذاهم
رقم الإستشارة: 237993

39635 0 1046

السؤال

متزوج منذ حوالي سنتين، وزوجتي تشعر بوجود أشياء غريبة أو وجود أحد يخبط على كتفها وهي نائمة! وبعض الأحيان أحلام وأشياء من هذا القبيل، وأحضرنا شيخاً ذكر بعض الآيات بالمنزل وانتهى، وقال: كان هناك جني معجب بالزوجة، والآن عاد هذا الموضوع منذ شهرين! أرجو حلاً نهائياً في هذا الموضوع.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حسن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فنسأل الله العظيم أن يحفظكم من الشيطان ونفخه ونفثه، وأن يلهمنا رشدنا ويعيذنا من شرور أنفسنا.
فإن الشيطان ((لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ))[النحل:99] وكيد الشيطان ضعيف، والذكر حصن حصين فأكثروا منه، وعليكم بتلاوة القرآن فإن البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة بيت لا يدخله الشيطان، وليس من الضروري أن يأتي شيخ ليقرأ؛ لكن الأفضل أن يعالج المسلم نفسه بنفسه، ولا بأس من أن تقرأ أنت على زوجتك، وعليكم باللجوء إلى الله فإنه يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء.

وأرجو أن تستر الزوجة جسدها وتلتزم بحجاب ربها، ومن الضروري أن تحافظ على أذكار الصباح والمساء، وذكر الدخول للحمام، فإن ستر ما بين عورة الإنسان وأعين الجان ذكر الله، وعليها أن تنام على طهارة وتحرص على أداء الفرائض والتزام أحكام الشريعة، ولا مانع من ترديد الأذكار الواردة في سنة النبي صلى الله عليه وسلم حتى في أيام العذر.

وأفضل الحلول هو الاستمرار في الأذكار وتلاوة كلام الجبار والمحافظة على الفرائض، والتوحيد الخالص لله، وعليكم بخواتيم البقرة وآية الكرسي.

وأرجو أن تعرفوا أن المواظبة على الأذكار تطرد الشيطان وتضعف تأثير السحر وتحفظ من العين وكافة الشرور، وأرجو أن أذكركم بأن الرقية الشرعية الصحيحة هي ما كانت بكتاب الله أو بسنة النبي صلى الله عليه وسلم، وأن تكون بلغة عربية واضحة، وأن يكون الراقي ممن يلتزم بأحكام الشريعة، وأن تعتقدوا أن الشفاء من الله، وأن تلتزم الزوجة بأحكام وآداب الشريعة ليكون المحل قابلاً للعلاج الشرعي.
ونسأل الله أن يكتب لها الشفاء العاجل.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • النيجر يعقوب ليمن

    ماشاء الله عليكم

  • أمريكا عبد الرحمن خليل لبنان

    جزاك الله الف خير

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً