الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

انتفاخ وغازات في البطن تسبب لي ضيق التنفس، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2380917

3239 0 84

السؤال

السلام عليكم.

منذ حوالي يومين أصبحت أعاني من الانتفاخ في البطن لدرجة الشعور بضيق التنفس، وأيضا أعاني من غازات متحركة في البطن، وأصبحت لا أدخل الحمام إلا مرة واحدة في اليوم أو مرتين، مع أني أشعر بالاستفراغ، ولكن لا أستطيع عندما أدخل الحمام.

ويسبب لي هذا الانتفاخ مزاجا سيئا جدا، فأصبحت كثير الغضب، ويبدأ الانتفاخ معي منذ الصباح، ويزداد عندما آكل شيئا، وصارت شهيتي قليلة، فأشبع من أكل أي شيء.

كنت أعاني من الارتجاع منذ 7 أشهر، ولا زلت آخذ دواء أوزو برتكول وفيتامينات، فهل يكون الارتجاع سبب هذا الانتفاخ، أم هي أعراض لشيء آخر؟ أرجو الرد بسرعة، وأريد حلا لهذا الانتفاخ، لأنه يسبب لي ضيق التنفس وسوء المزاج، علما أني لا اشعر بآلام في البطن.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ارتجاع المريء قد يرجع إلى مجرد حموضة عادية بسبب تناول الوجبات الحارة والدسمة، وربما بسبب التدخين، ولذلك عليك التوقف عن التدخين إذا كنت مدخنا، مع تناول حبوب لعلاج الارتجاع مثل حبوب domperidone 10 mg ثلاث مرات قبل الأكل، وتناول حبوب nexium 40 mg قرصا واحدا قبل الأكل مرة واحدة لمدة 10 إلى 14 يوما .

وقد يكون سبب الارتجاع التهاب المعدة بالجرثومة الحلزونية H-Pylori، ويمكن تشخيصها بفحص البراز للبحث عن وجود H-Pylori antigen، أو من خلال إجراء اختبار urea breath test وعند تشخيصه فإن له علاج يسمى العلاج الثلاثي، وهو معروف لدى الأطباء، ويتم تناول الدواء لمدة 14 يوما، ثم إعادة التحليل مرة أخرى بعد شهر للاطمئنان على القضاء على الجرثومة.

والانتفاخ في البطن يعود إلى حالة التوتر التي تعيشها، والتي تؤدي إلى القولون العصبي، وربما إلى طبيعة تناولك للطعام والوجبات السريعة، وللتخلص من الانتفاخ والغازات عليك التوقف عن تناول الوجبات السريعة، والإكثار من السوائل والألياف لتكوين براز لين.

ويمكن الحصول على السوائل من شرب الماء، وتناول الفاكهة وعصير الخوخ والتين والبرتقال، والإكثار من تناول الخضروات المطبوخة كالكوسة والملوخية والبامية، وسلطات الأعشاب الخضراء مثل الخس والشبت والبقودنس، والإكثار من زيت الزيتون مع الأجبان والسلطات، أو حتى شربه على الريق صباحا، وتناول فاكهة الخوخ والتين لأنها ملينة بطبيعتها.

ويمكن الحصول على الألياف من خلال تناول الحبوب مثل شوربة الشوفان وجريش القمح والبرغل والقمح النابت والأرز البني، على أن يكون ذلك نظاما غذائيا مستمرا، مع الحاجة إلى تناول أقراص الخميرة وكبسولات probiotics قبل الوجبات؛ للمساعدة على الهضم، لإحتوائها على بعض الخمائر، وعلى بكتيريا نافعة لعمليات الهضم.

ويمكن تناول خليط مكون من مطحون الكمون والشمر والينسون والكراوية والهيل وإكليل الجبل والقرفة والنعناع في صورة مشروب ساخن، أو إضافته إلى السلطات والخضار المطبوخة، وهذا يساعد كثيرا في التخلص من الغازات والانتفاخ -إن شاء الله-، مع ممارسة الرياضة خصوصا المشي.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مجهول مصطفي

    شكرآ

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً