الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب الآلام المستمرة في الجانب الأيسر من البطن؟
رقم الإستشارة: 2382211

1117 0 55

السؤال

السلام عليكم..

أنا فتاة غير متزوجة، عمري 26 سنة، قبل أشهر وفي الأسبوع الأول من رمضان تحديدا جاءني مغص شديد كالتقطيع في الجانب الأيسر من البطن، وبعد التحاليل والصور الطبقية لم يكن هناك شيء باستثناء كيس على المبيض الأيسر طوله 5×6 سم، ثم أجريت لي عملية وتمت إزالته بالمنظار، وكما قال لي الطبيب كان في الكيس نزيف داخلي.

بعد 15 يوما -تقريبا- من العملية عاودني ألم في نفس الجانب، لكن بطريقة مختلفة كمغص أمعاء عادي، أو ألم كآلام الجروح، عند الضغط عليها، والألم مستمر ويزداد بعد الطعام أو المشي، وأثناء الدورة أشعر بألم في نفس المبيض الأيسر رغم أن دورتي انتظمت بعد إزالة الكيس، وفحصت مرة أخرى بعد شهرين وقالت الطبيبة وضعي طبيعي، ولا يوجد أكياس أخرى.

أريد أن أعرف ما سبب الآلام المستمرة معي في الجانب الأيسر وآلام المبيض؟ وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Lana حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:


الظروف والأسباب التي أدت إلى تكون الكيس على المبيض، والذي تم إزالته جراحيا قد تكون هي التي تؤدي إلى بعض الألم على جانبي الرحم، خصوصا الجانب الأيسر، ولذلك عليك العمل على إنقاص وزنك حال زيادته من خلال: عمل حمية خالية من السكر والأطعمة والأشربة التي يدخل السكر في تكوينها، مع ممارسة الرياضة خصوصا المشي، مع الحاجة إلى تناول حبوب جلوكوفاج 500 مج مرة واحدة لمدة أسبوع، ثم تناوله مرتين في اليوم بعد الغداء والعشاء لمدة لا تقل عن 6 شهور لتحسين التبويض ولانتظام الدورة الشهرية.

ومن بين الأسباب التي تؤدي إلى الألم على الجانبين: وجود بعض الخلايا المهاجرة من بطانة الرحم إلى منطقة المبيضين وما حولها.

ومما يساعد في العلاج، ومنع تكوين أكياس جديدة في المبايض، وعلاج البطانة المهاجرة: تناول حبوب منع الحمل مثل كليمن أو ياسمين أو غيرها من الحبوب ذات الهرمونين، وهي تناسب الفتيات غير المتزوجات، كما تناسب السيدات المتزوجات لمدة لا تقل عن 6 شهور، وهي المدة المطلوبة لإنقاص الوزن، والغرض منها وقف مؤقت للتبويض، وعلاج ومنع تكوين الأكياس الوظيفية، وللعمل على ضبط الدورة الشهرية، ولا مانع من تناول قرص بروفين لعلاج الألم عند الضرورة.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً