أخاف النزول إلى الشارع فما تشخيص حالتي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخاف النزول إلى الشارع، فما تشخيص حالتي؟
رقم الإستشارة: 2384132

1348 0 64

السؤال

السلام عليكم.

عندي إحساس بالموت، فمنذ شهر إبريل والحالة تسوء جدا، مصحوبة بوجع جامد في صدري، وتنميل في الأطراف. ذهبت لدكتور باطنة، وظهر لدي التهابات في المعدة، أخاف النزول إلى الشارع، وأشعر كأني لا أعيش في الواقع، عندما أتذكر شيئا جميلا حصل معي أتذكره بحزن، ويأتيني إحساس بأني أرغب بالجري من الخوف.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إيمان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

كل هذه الأعراض حصلت في وقت محدد بعد شهر إبريل كما ذكرت وفي مجملها هي أعراض قلق وتوتر، ولذلك الفحوصات عادة تكون سليمة، لأن القلق والتوتر ليس مرضا عضويا بل هو مرض نفسي، والتهاب المعدة نفسه قد يكون شيئا عرضيا وليس مرتبطا بما تحسين منه.

ما تحسين به يا أختي الكريمة واضح أنه قلق نفسي وتوتر. والخوف من النزول إلى الشارع، والشعور بالاغتراب، وعدم العيش مع الواقع؛ كل هذه أعراض نفسية واضحة، وأيضاً هناك خوف وقلق.

ذكرت أنك متزوجة ولكن لم تذكري إن كان عندك أطفال أم لا، لأنه أحياناً بعد الولادة تحصل حالات قلق وتوتر مثل التي ذكرتها، وتكون جزءا من اكتئاب ما بعد الولادة، 10% من النساء بعد الولادة، حيث يصبن الأمهات بأعراض الاكتئاب، وقد يكون به عرض قلق وتوتر، وفي كثير من الأحيان يكون بسيطا ولا يحتاج إلى تدخل طبي، ولكن قد يستمر ويحتاج إلى تدخل طبي.

الشيء الثاني أيضاً، لم تذكري إن كان هناك مشاكل زوجية أم لا أو مشاكل حياتية، فأيضاً قد تكون السبب فيما تشعرين به يا -أختي الكريمة، إذاً يجب عليك أن تقابلي طبيبا نفسيا لأخذ مزيد من التاريخ المرضي عنك، ثم إجراء كشف للحالة العقلية عندك، ومن ثم الوصول إلى التشخيص المناسب، ومعرفة السبب لهذه الأعراض، ووضع الخطة العلاجية المناسبة لذلك..

وفقك الله وسدد خطاك.
للفائدة عن علاج الخوف من الموت سلوكيا: 259342 - 265858 - 230225

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً