الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا أستطيع أن أفكر قبل الكلام ودائما ما ألوم نفسي، فما توجيهكم؟
رقم الإستشارة: 2387415

1156 0 73

السؤال

السلام عليكم.

أنا من الأردن، عمري 18 سنة، عندي مشكلة وهي عندما أتكلم مع شخص أنسى أن أفكر قبل الكلام، وبعد أن أنتهي من الكلام أقول لو أني قلت كذا وكذا، وكذلك الأمر عندما يسيء شخص إلي وأرد عليه، بعد أن أنهي معه الحديث أقول لو أني رددت عليه كذا وكذا، وكذلك لدي الخجل في التحدث مع الناس خاصة الغرباء، وأيضا الذين أعرفهم معرفة قليلة.

ولدي مشكلة في التلعثم في الكلام، ولست بارعا في الكلام، وأنا حساس جدا، لأني أحزن عندما أرى أصدقائي بارعين في الكلام ويكونون صداقات، وأنا لا، وثقتي بنفسي ليست كبيرة، وقد قرأت استشاراتكم عن هذه المشاكل ولم تفدتي، وظروفي لا تسمح بأن أحضر دواء.

أفيدوني، بارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Mohammed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فما زلت صغير السّن وفي سِنِّ الثامنة عشرة، وهذه فترة مراهقة وتطورات نفسية، وقلق، وصراع نفسي، لكن في كثير من الأحيان يتغيّر الناس إلى الأفضل ويتخلصون من المشاكل النفسية التي يُعانون منها.

يا أخي الكريم: مشاكلك كلها تكمن في شخصيتك، أنت إنسان حساس وغير تلقائي، بعض الناس لا يستطيعون أن يكونوا تلقائيين في علاقتهم بالآخرين، لأنهم يريدون ترتيب كل شيء مُسبَّقًا، ولذلك عندما تحصل لقاءات مباشرة مع الناس لا يُجيدون التحدُّث التلقائي، وعندما يرجعون يحاولون تحليل ما حدث وتقييم الموقف، وهكذا.

أيضًا تعاني من بعض أعراض التوتر والقلق الاجتماعي - أو الرهاب - وهو التلعثم أمام الآخرين.

يا أخي الكريم: علاجك ليس بالأدوية، ولا تحتاج إلى دواء، علاجك نفسي محض، وتحتاج أن تتواصل مع معالج نفسي إن استطعت، لأن هناك الآن علاجات نفسية تؤدي إلى تقوية الذات من خلال جلسات مُحددة يتمُّ فيها تعليم تقوية الذات، ومواجهة المواقف المختلفة في حياتك، وهذه الجلسات تكون لعدة جلسات، تتراوح حسب الاستجابة من عشر إلى خمسة عشر إلى عشرين جلسة، وتكون عادةً أسبوعيًّا لمدة ساعة كل أسبوع.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً