الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب كثرة التبول ليلا وجفاف الريق وغلظه؟
رقم الإستشارة: 2387679

1244 0 68

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أدخل الحمام كثيرا في الليل، وأستيقظ من النوم أحيانا عطشان، وأشرب شربة ماء فقط، ورغم ذلك أدخل الحمام كل ساعة أو ساعتين، ذهبت للطبيب، وعملت تحليل سكر صائم وفاطر، وكانت النتيجة سليمة، وعملت تحليل السكر أكثر من مرة مدة سنة ونصف، فهل لو عملت الآن تحليل سكر عشوائي ممكن يظهر شيء؟

دخول الحمام كثيرا ليلا يؤرقني ويجعلني أستيقظ متعبا، عملت تحليل البول منذ حوالي 6 شهور، وكانت هناك أملاح بسيطة، فما العلاج لكثرة التبول؟

علما أني لا أشرب مياها غازية، وأقلل من شرب الماء.

أعاني من الحموضة وارتجاع المريء، وأستعمل الزنتاك فيقلل من الارتجاع، ثم يعود مرة أخرى، أخذت دواء اسمه أوميز 20، فخف الارتجاع يومين ثم عاد، وسمعت أنه ربما يكون جرثومة المعدة، فهل هناك علاج جذري لحرقان وارتجاع المريء؟ هل الارتجاع له علاقة بثقل ريقي ليلا؟ فأنا أستيقظ ليلا وريقي جاف، وعندما أبصق يكون الريق غليظا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ sumsung حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

توجد عدة أسباب لكثرة التبول عند الرجال ومن أهمها:
الالتهابات البولية الحادة والمزمنة, المثانة العصبية أو مفرطة الحركية, التهاب البروستات الحاد والمزمن, وكذلك ضخامة البروستات, الداء السكري, أملاح البول, تناول بعض الأدوية وخاصة المدرات البولية, شرب المنبهات ( شاي, قهوة ) بكثرة أو شرب السوائل المحتوية على كمية كبيرة من السكريات, وينصح بصورة عامة بالمتابعة مع طبيب مختص بالمسالك البولية, لإجراء الدراسة الطبية والوصول للتشخيص الصحيح, ووضع الخطة العلاجية المناسبة.

وبالنسبة للارتجاع المريئي: يعتمد العلاج على الحمية أولا ومحاولة تخفيف الوزن، وبالابتعاد عن كل الأطعمة التي تزيد من الأعراض مثل: الأطعمة الحارة كالفلفل والبهار والشطة, وكذلك الأطعمة الحامضة كالليمون والبندورة المطبوخة، والأطعمة المقلية والدهون
البصل والنعناع, والشوكولاتة والقهوة والشاي والكحول والمشروبات الغازية، مع عدم النوم بعد الطعام مباشرة، وعدم تناول الماء أو العصير أثناء الطعام، والتخفيف من حجم الوجبة الغذائية، ولو الاعتماد على عدة وجبات صغيرة بدلا من وجبتين كبيرتين، ووضع مخدتين تحت الأكتاف عند النوم، للتخفيف من ارتجاع الحمض أثناء النوم، وهذا يعتبر فعالا بدرجة كبيرة.

المعالجة الدوائية:
PARIET 20 MG حبة يوميا.
MALLOX 15 ML بعد الطعام بساعة مرتين أو ثلاث مرات يوميا.
MOTILIUM حبة قبل الطعام بنصف ساعة مرتين أو ثلاث مرات يوميا.

والعلاج الجراحي يمكن أن يتم بالمنظار، ويتم فيه تقوية المعصرة، ونتائج العملية جيدة، وتعطي نتائج مريحة للمريض وتعتبر سليمة؛ لأنها بالتنظير وليست بالتداخل الجراحي، لذا ينصح بالمتابعة مع طبيب مختص بالأمراض الهضمية، لإتمام الدراسة الطبية, ووضع الخطة العلاجية المناسبة.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً