الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعجبت بفتاة منذ أربع سنوات ولا أعرف أحدا من أهلها لأطلبها منه
رقم الإستشارة: 2390664

857 0 68

السؤال

أعجبت بفتاة منذ أربع سنوات، واكتشفت أنها أكبر مني بعام، وأريد أن أتقدم لها، وأنا لا أعرف أحدا من أهلها لأطلبها منه.

فماذا أفعل لأطلب يدها؟ وهل فرق السن مشكلة؟

سؤال آخر: هل تفسير الأحلام حق؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

- لا شك أن هذه الفتاة إذا كانت متدينة صالحة، فيمكن أن تسأل عن عنوان أهلها، وتذهب للتقدم إليهم، وأرجو أن يكون الكلام معها بقدر الحاجة حتى تصل إلى أهلها؛ لأنها فتاة أجنبية عنك، وحتى لا تقع في حبائل الشيطان فيوقع بينكما أمورا محرمة شرعا.

- أما مسألة كون هذه الفتاة أكبر منك سنا، فهذا أمر يسير وأنت صاحب القرار فيه، فإذا كنت تراها مناسبة لتكون زوجة لك، وفيها صفات المرأة الصالحة، فيمكن أن تستخير الله، ثم تعزم على الزواج بها، ولا تفكر في أنها أكبر منك سنا، فالرسول صلى الله عليه وسلم تزوج أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها، وهي أكبر منه سنا ولم يتزوج عليها حتى توفيت، وكان يحبها، وأنجب منها كل أبنائه سوى إبراهيم، فلك أسوة حسنة برسول الله صلى الله عليه وسلم.

- وأما مسألة تفسير الأحلام، فهذا علم من العلوم، وتفسير الأحلام يحتاج إلى دراية وخبرة، والتفسير قد يكون حقا وقد يكون باطلا بحسب علم المفسر للحلم أو جهله، فلهذا إذا كان لديك حلم، وأردت تفسيره، فعليك أن تلجأ إلى مفسر حاذق لديه علم، وصاحب ديانة وتقوى.

وفقك الله لمرضاته.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً