الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل اختلاف الشكل الخارجي للأذنين يعتبر تشوهاً؟
رقم الإستشارة: 2400014

519 0 28

السؤال

السلام عليكم
جزاكم الله كل الخير وجعله في ميزان حسناتكم أجمعين.

ولدت طفلاً ذكراً منذ ثلاثة شهور، وقد لاحظت منذ ولادته بالاختلاف بالشكل بين الأذنين، إحدى الأذنين شكلها كالمعتاد طبيعية جداً.

أما الأخرى فتحتاج إلى ثني للداخل من أعلى الصيوان ليعود شكلها طبيعياً! وبحثت عنها في الويب كأنها تشبه ما تسمى أذن ستايلز.

الآن أنا في حيرة واستغراب وقلق، هل الوضع طبيعي أن تختلف الأذنان بالشكل؟

هل من الممكن أن يسمى هذا تشوهاً؟ وهل من الممكن أن يترافق بتشوهات أخرى لأعضاء داخلية في الجسم كانت تتكون مع تكّون الأذن أثناء مراحل الحمل؟

هل يمكن إجراء عمل جراحي تجميلي لتعود لطبيعتها؟

مع العلم أن زوجي أذناه بارزتان نحو الأمام قليلاً، وصراحة أخاف من تكرر الموضوع أو غيره في حمل جديد.

وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ م. ك حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

قد يحدث أن يكون هناك اختلاف في شكل الأذنين، وقد يكون للعامل الوراثي دور في ذلك.

ما يحدد التدخل التصحيحي للأذن هو مدى التشوه الحاصل، فإذا كان الاختلاف كبيراً ويسبب تشوهاً لمنظر الطفل؛ فالتصحيح يكون مطلوباً، ويتم لدى طبيب جراحة تجميل الأطفال المعروف وصاحب الخبرة في هذا المجال.

في معظم الحالات لا يكون هناك تبعات في الأعضاء الداخلية مصاحبة لهذا التغير في شكل الأذن.

يحفظكم الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً