الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضربات قلبي غير منتظمة
رقم الإستشارة: 2402004

1821 0 24

السؤال

السلام عليكم

قبل مدة أتاني قولون عصبي، ولم تأتني أعراض مثل: الإمساك والإسهال وهكذا، هذه الأعراض دمرت حياتي، ولم أمارس حياتي اليومية مثلما قبل.

قبل 5 أشهر أتاني خفقان في القلب في وقت الراحة، ودوخة ووسواس الموت، وضربات قلبي غير منتظمة، تأتيني ضربة قوية أو زائدة، وأحس أن قلبي توقف ثانية، وبعدها يضرب ضربة قوية ويرجع لمعدله الطبيعي، وآلام في اليدين والمفاصل والذراعين.

أجريت فحوصات كثيرة للقلب وكانت كلها سليمة، ولكن الوسواس جعلني أفكر أن حياتي في خطر، وأن الأعراض سوف تزداد سوءًا.

هل هذه الأعراض بسبب القولون العصبي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

حسب ما ورد في الاستشارة فإنك تعاني من تسرع في القلب، مع الشعور بضربة زائدة (ضربة قوية أو زائدة، وأحس أن قلبي توقف ثانية، وبعدها يضرب ضربة قوية)، وأن ما تعاني منه يسمى خوارج الانقباض، وهذا الأمر لا يدعو للقلق، خاصة في سن الشباب, وهي عبارة عن ضربات زائدة عن الضربات النظامية للقلب، وتكون أقوى من الضربة العادية، وتسبب بعدها توقف القلب لمدة قصيرة, ويمكن لهذه الحالة أن تترافق مع الشعور بسماع نبضات القلب عند النوم، أو بصعوبة في التنفس، أو التعب والإعياء, وهي غالبا ما تنتج عن القلق أو التعب، أو فقر الدم، أو اضطرابات الغدة الدرقية.

وعادة تعتبر خوارج الانقباض سليمة خاصة في سن الشباب, ومن الناحية الطبية لا تحتاج للدراسة الموسعة إلا إذا كانت متكررة بشدة، أو كانت ضربتين أو ثلاث ضربات بالوقت ذاته.

وفي هذه الحالة يمكن أن تعالج بالأدوية المنظمة لدقات القلب، بعد المتابعة مع طبيب مختص بالأمراض القلبية, وإجراء الدراسة الطبية المناسبة، وينصح بصورة عامة بالتخفيف من المنبهات (القهوة والشاي والكولا) والابتعاد عن السهر، وتنظيم أوقات النوم.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً