الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بعد إزالة اللحمية بالمنظار أذني اليسار أصبح فيها ألم وانسداد!
رقم الإستشارة: 2403209

1486 0 21

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قبل 14 يوما خضعت لعملية إزالة الزوائد اللحمية بالمنظار -والحمد لله- العملية نجحت، ونتائجها جميلة، ولكن بعد العملية أصبح يخرج ماء من أذني مثل الصديد في بداية الأمر، بعدها خف، أما الآن فهناك صوت في أذني مثل الصفير والنبض بعد الاستيقاظ من النوم أشعر بسائل في الأذن، وبعد الكشف بأسبوعين عند الدكتور تبين وجود ثقب في طبلة الأذن وصرف لي قطرة أذن.

السؤال: هل الثقب بالأذن يغلق وحده أو أحتاج لعملية جراحية؟ وما هي العلاجات الفعالة أو الممارسات التي يجب علي العمل بها للشفاء؟

علما أني لا أعاني من ألم بالأذن.

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبدالعزيز مسفر حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلديك التهاب قيحي في الأذن الوسطى، وهو قد يكون مجرد مصادفة، ولا علاقة له بالعملية التي خضعت لها، وإنما مجرد تطور لالتهاب في الطرق التنفسية العلوية, ربما أصابك بعد العمل الجراحي، الالتهاب في الأذن الوسطى يفرز سوائل، وهي تجد الطريق الوحيد للخروج عبر ثقب غشاء الطبل، وبالتالي مجرى السمع الظاهر.

لا بد من علاج هذه الحالة بالصادات الحيوية ( أوغمنتين, سوبراكس .. ) بالإضافة لمضادات التحسس والاحتقان ( كلارينيز ) وكل هذا تحت الإشراف الطبي لاختصاصي الأذن والأنف والحنجرة, وأيضا من المهم جدا تنظيف وتجفيف مجرى السمع الظاهر من المفرزات بسحبها بجهاز سحب المفرزات في العيادة الأذنية بشكل متكرر, وبمجفف الشعر بشكل يومي في البيت بحيث لا نترك رطوبة في مجرى السمع الظاهر من الممكن أن تؤدي لالتهاب فطري أيضاً في المجرى الظاهر للسمع، كما يمكن استخدام القطرات الأذنية الحاوية على الصادات الحيوية.

من المهم الحفاظ على الأذن جافة بأن لا يدخل لها الماء مطلقا؛ ولذا يجب إغلاق مجرى السمع الظاهر عند الاستحمام بقطنة مبللة جيدا بالفازالين وتزال القطنة بعد انتهاء الحمام، ويتم تنظيف فتحة مجرى السمع الظاهر بمنديل ورقي رقيق على الإصبع من الخارج فقط.

بالنسبة لشفاء غشاء الطبل فهو يحتاح من أربعة لستة أسابيع بعد جفاف الأذن الوسطى من المفرزات ( ولا يغلق الغشاء طالما أن هناك مفرزات ) ولذا فشفاء غشاء الطبل مرتبط بشفاء الأذن الوسطى، كل ثقب يبقى بعد هذه المدة من المرجح جدا بأن لا يغلق أبداً.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً