الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ألم في الورك الأيمن وصولا إلى الركبة.
رقم الإستشارة: 2410892

1755 0 0

السؤال

السلام عليكم.

لدي ألم في الرجل اليمنى من الأعلى أي في الورك، ويختفي الألم عندما أتحرك، أو عندما أكون في العمل لا أحس بشيء مجرد إزعاج بسيط داخل الرجل، زرت طبيب العظام، ولم يتبين لي شيء بعد التصوير والتحاليل، لا أعلم هل المشكلة في الأعصاب؟

وقد لاحظت في الفترة الأخيرة إن الألم صار يزداد إلى أن وصل الخصية اليمنى، ولاحظت أيضا وجود اختلافا بحجم الخصيتين، الخصية اليمنى أعلى وأكبر حجما من اليسرى، أي أن اليمنى فوق واليسرى تحت.

زرت طبيب المسالك البولية، وأجريت فحصا سريريا ولم يتبين لدي أي مشكلة من ناحية الخصية أو دوالي الخصية، هل هذا الألم سبب من أسباب دوالي الخصية أو عرق النساء؟ فأنا على هذه الحالة منذ فترة طويلة، ولا أعرف ماذا علي أن أفعل؟!

أرجو مساعدتي، وشكرا جزيلا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ Bashar حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.
ذكرت أن الآلام تخف مع الحركة، ولم تذكر ما هي الأمور التي تزيد من شدة الآلام، فمثل هذه الآلام في منطقة المغبن يمكن أن يكون منشؤها المفصل نفسه كأن يكون هناك التهاب في المفصل، أو أحيانا مشاكل أخرى غير التهاب المفصل، ومنها أن يكون الألم من الخصية، إلا أن هذه تم استبعادها من قبل طبيب المسالك البولية، ومنها أن يكون هناك التهاب في الأوتار المحيطة بالمفصل، أو أحيانا التهاب في الكيس القريب من المفصل، وفي بعض الأحيان قد يكون بسبب حصوة في المسالك السفلية أي في منطقة الحالب، وعادة ما يترافق مع وجود دم في البول وحرقة، إلا أن طبيب المسالك لم يذكر أي شيء عن إمكانية وجود حصوة.

لذا فإنه يجب التركيز على أن يكون الألم مصدره الجهاز الحركي، أي أنه إما من العظم، أو المفصل، أو الأوتار المجاورة للمفصل.

إن كانت الآلام تزيد في وضعية أو حركة معينة، أو تزيد في وضعية التربع؛ فإن الاحتمال أن يكون السبب هو الجهاز الحركي.

فإن كان قد تم إجراء صورة للخصية وكيس الصفن ولم يكن هناك أي ورم في الخصية أو دوالي أو كيس فإن الخطوة التالية هي إجراء صورة رنين مغناطيسي للوركين، وهذا يظهر العظمين والمفاصل والأوتار والأكياس المجاورة للمفصلين.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً