الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل اللقاح الخاص بالعمرة يتعارض مع دواء السيبراليكس واسيتالوبرام؟
رقم الإستشارة: 2417938

967 0 0

السؤال

السلام عليكم..

هل التلقيح الخاص بالعمرة يتعارض مع أخذ دواء السيبراليكس واسيتالوبرام؟ لأنه قبل التلقيح سألني الطبيب هل آخذ دواء ما؟ لكني أجبت بالنفي، مع أنني آخذ دواء السبراليكس اسيتالوبرام بجرعة عشرة، تقريبا هذا العام الثالث، وأنا آخذه يوميا، فهل من تأثير أو تعارض مع هذا التلقيح وأخذ الدواء؟ وهل من ضرر في أخذ دواء السيبراليكس لمدة طويلة؟ وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ وردة حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:


نرحب بك في الشبكة الإسلامية، وأسأل الله تعالى أن يُسهّل لك أداء العمرة ويتقبَّل منكم ومِنَّا صالح الأعمال.

أقول لك: أبشري، اللقاحات التي تُعطى في حالة السفر لا تتعارض أبدًا مع عقار سبرالكس، وهنالك عُدة أمصال يمكن أن تُعطى للمسافر، منها مصلٌ مضادٌ للحمّى الشوكية، والحمَّى الصفراء، وحتى الأمصال الأخرى إن أُعطيت ليس هنالك تعارض أبدًا بينها وبين عقار استالوبرام، حيث إن الاستالوبرام من الأدوية النقية جدًّا، ويتمثل تمثيله أيضيًّا على مستوى الكبد من خلال أنزيم يُسمَّى (سيتوكروم) وهو لا يتفاعل أبدًا مع أي مكوّنات دوائية أو أمصال اللُّقاحية أخرى، وهذه أحد المميزات التي تُميِّزُ هذا الدواء، فتوكلي على الله، واستمري على علاجك.

أمَّا بالنسبة لزمن الاستمرار على السبرالكس، ولكمْ مُدةٍ؟ فهذا يختلف من إنسانٍ إلى آخر، حسب التشخيص، حسب الحالة، حسب الظروف الاجتماعية، الضغوطات الحياتية، والذي يتضح لي أن الجرعة التي تتناولينها – وهي عشرة مليجرام – حقيقة هي جرعة وقائية أكثر ممَّا هي جرعة علاجية.

وحاولي أن تُفعّلي الآليات العلاجية الأخرى غير الدوائية، العلاج الإسلامي، العلاج الاجتماعي، العلاج النفسي السلوكي، من حيث أن تكوني دائمًا في جانب التفكير الإيجابي، وأن تكوني متفائلة، وأن تُنظّمي وقتك، وأن تمارسي شيئًا من الرياضة، وأن تكون صلواتك وعباداتك في وقتها، وبالكيفية المطلوبة، ... وهكذا، هذه هي الأشياء المطلوبة ليعيش الإنسان حياة نفسية إيجابية وصحيَّة.

لا تنزعجي لمدة الدواء أبدًا، فهو سليم، ومن خلال مراجعتك لطبيبك إذا رأى أن حالتك في كامل الاستقرار وأنك قد فعّلت الآليات العلاجية الأخرى فيمكن أن يُقررُ سحب الدواء تدريجيًّا.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وأسأل الله لك التوفيق والسداد، وتقبَّل الله طاعاتكم.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً