الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من الخوف من الموت والأمراض.. ما الحل؟
رقم الإستشارة: 2420268

6036 0 0

السؤال

السلام عليكم

بدأ عندي الخوف من الأمراض والموت منذ 4 شهور، ومعظم الوقت أذهب إلى المستشفى لأحلل مخزون الحديد، فأجده ناقصا. مرة جلست على الحبوب شهرين، لكنها لم تفد، والحين بدأت بالإبر، وأنا متخوفة منها، وظهرت لي في شحمة الأذن مثل الحبة تحت الجلد وهي قاسية، وإذا مسكتها توجعني، أنا خائفة أن تكون مرضا خطيرا، وطوال الوقت أظل خائفة من الأمراض.

أحس بألم في صدري الأيسر، لكني أحسه في وقت الدورة، أرجو أن تفيدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مرام حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الخوف والحذر من الأمراض أمر طبيعي، ولكن مع اضطراب مستوى هرمون سيروتونين يتحول الخوف الطبيعي إلى خوف مرضي، وكثيرا ما تتعرض الفتيات لأمراض فقر الدم ونقص فيتامين (D)، ونقص فيتامين B12 بالإضافة إلى احتمال وجود كسل في وظائف الغدة الدرقية؛ مما يؤدي إلى الشعور بالألم في الجسم والشعور بحالة من الإرهاق البدني.

ولعلاج فقر الدم يجب تناول أحد مقويات الدم لمدة 4 شهور مع أهمية أخذ حقنة فيتامين D جرعة 600000 وحدة دولية، ويمكن كسر الأمبولة وشربها مع القليل من الماء أو العصير دون الحاجة إلى أخذها حقنا في العضل، فذلك يعطي نفس المفعول، وحقنة فيتامين D تساعد في تعويض النقص الشديد في مستوى فيتامين D.

ويمكنك بعد ذلك تناول كبسولات فيتامين D سواء الجرعة اليومية 1000 وحدة يومية أو الإسبوعية 500000، وهذا يساعد في مد الجسم بالإحتياج اليومي من الفيتامين، مع الحرص على تناول مكملات غذائية مثل حبوب المغنسيوم 500 مج، وحبوب الكالسيوم 500 مج، وهي موجودة في محلات المكملات الغذائية، وذلك لمدة شهرين أو أكثر، والتي تساعد في ضبط العمليات الحيوية؛ لأن عمل فيتامين D لا يكتمل إلا في وجود الكالسيوم والمغنسيوم.

ومما يساعد في رفع نسبة هرمون سيروتونين بشكل طبيعي من المهم ممارسة رياضة المشي، والتمرينات الرياضية في المنزل، مع الحرص على الصدقات ومساعدة ذوي الحاجة، وفي الحديث عن أبي ذر رضي اللّه عنه أن رسول اللّه قال: بينما رجلٌ يمشي بطريق اشتدَّ عليه العطشُ، فوجد بئرا فنزل فيها، فشرب، ثم خرج، فإِذا كلبٌ يلهَثُ، يأكل الثَّرَى من العطش، فقال الرجل: "لقد بَلَغَ هذا الكلبَ من العطش مثلُ الذي كان قد بلغ مني "، فنزل البئرَ، فملأ خفَّه ماءً، ثم أمسكه بفيه حتى رقِي فسقى الكلب، فشكر الله له، فغفر له، قالوا: "يا رسول اللّه، وإن لنا في البهائم أجرا؟ "، فقال: " في كل كبِد رطبة أجرٌ".

ومن الأدوية التي تحسن الحالة المزاجية وترفع من مستوى هرمون سيروتونين، وتعالج الإكتئاب حبوب cipralex 10 mg؛ مما يساعد في علاج الخوف المرضي، حيث تبدأ بجرعة 10 مج لمدة شهر، ثم جرعة 20 مج لمدة 10 شهور، ثم جرعة 10 مج مرة أخرى لمدة شهر، ثم تتوقف عن العلاج.

وهناك بديل جيد وهو كبسولات بروزاك prozac التي تؤدي نفس الغرض، وأقل في الثمن يمكنك تناول جرعة 20 مجم لمدة شهر، ثم 40 مجم لمدة 10 شهور ثم العودة لجرعة 20 مج لمدة شهر ثم التوقف عن تناول تلك الأدوية، ولا يجدي نفعا تناول الدواء لمدة أسبوعين أو شهر وتقول إن الدواء غير مفيد، ولكن يجب الإستمرار في تناول الدواء عاما كاملا، وندعوك بعد شهر من الآن العودة إلى مراسلة الموقع مرة أخرى، ونقل تجربتك لنا فقد تفيدنا، وتفيد أقرانك من الشباب وتحفزهم على اللجوء إلى الله سبحانه وتعالى.

وللفائدة راجعي علاج الخوف من الأمراض سلوكيا: (2413811 - 2209566 - 2281190 - 2414498 - 2417008)، وعلاج الخوف من الموت سلوكيًا: (2405159 - 2323709 - 2322784 ).

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً