لدي تدهور في الذاكرة وعدم القدرة على الفهم والتركيز ساعدوني! - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي تدهور في الذاكرة وعدم القدرة على الفهم والتركيز، ساعدوني!
رقم الإستشارة: 2437979

578 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شخص أعاني من ضعف في الذاكرة وعدم القدرة على التركيز، خاصة في الرياضيات، ولا أستطيع فهم الكلام كان مسموعا أو مقروءا، خاصة إذا كان باللغة العربية الفصحى، لا أعلم ما السبب وأرجو مساعدتي.

عندما كنت في الصف الثالث كنت قوي الحفظ والذاكرة والتركيز والفهم والاستيعاب، حيث كنت -ما شاء الله- متفوقا حتى على المعلمين، وأجد أخطاء لهم، أخطاء ليست بالإملاء بل أغلاطا علمية، وكانت معلمتي في مادة العلوم تضع الاختبار بطريقة صعبة جدا، تعتمد فيها على التركيز، كان الاختلاف بين الكلمة المطلوبة وغير المطلوبة حرفا واحدا مما يؤدي إلى تغير في إجابة السؤال، وكنت الوحيد الذي يحصل على الدرجة الكاملة.

وعندما كنت في الصف الخامس والسادس إلى الآن أجد تدهورا كبيرا في مهاراتي وقدراتي، وكنت أخطئ في اختبارات العلوم الصعبة، وذلك لعدم قدرتي على التركيز، وأجد صعوبة في فهم واستيعاب بعض الجمل المكتوبة في الكتب، أو حل الرياضيات حتى يعلمني أخي أو أبي.

ولا أريد إخبار عائلتي بتدهوري الملحوظ، لأنهم سيظنون أنني أصبت بالجنون.

وأود إعلامكم بأنني أعاني من الوسواس، مثال: أخبر نفسي أن سبب التدهور هو أحد أصدقائي، فقد أعطاني طعاما فيه مواد سامة من بداية عمري إلى الآن.

وكذلك الوسواس في الطهارة، بدأ من الصف الثامن إلى التاسع و -الحمد لله- تخلصت منه.

ورافقت أحد رفقاء السوء و-العياذ بالله- منهم، وعلمني أمورا سيئة، كالعادة السرية والاستمناء، ومشاهدة الحرام، واستمريت لمدة من الزمن وتخلصت منها -الحمد لله- (من الصف السابع إلى التاسع).

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ إبراهيم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن العمليات العقلية في الدماغ ليست منفصلة عن بعضها البعض، وإن كان كل منها يؤدي وظيفة محددة، إلا أنها جميعها تشترك مع بعضها البعض في عدة وظائف، مثلاً، عند حل مسألة رياضية، فهذا يتطلب أن "ننتبه" إلى المعلم أثناء الشرح "وربط المفاهيم" مع بعضها البعض ليساعدنا ذلك على "الفهم" و"التذكر".

فيما يخص الذاكرة، تدخل المعلومات السمعية والمرئية واللمسيّة والحركيّة عبر الحواس، ثم إلى "الذاكرة الحسيّة" في الدماغ، ثم إلى "الذاكرة قصيرة المدى"، والتي بدورها تحتفظ في المعلومات لثوان أو دقائق معدودة، ثم إلى "الذاكرة طويلة المدى" التي تُحفظ فيها المعلومات لفترات طويلة، ومن الصعب أن تختفي أو تُفقد، ولكي توصل المعلومات إلى "الذاكرة طويلة المدى"، عليك استخدام استراتيجيات لنقل هذه المعلومات من الذاكرة قصيرة المدى إلى الذاكرة طويلة المدى.

ومن هذه الاستراتيجيات:
1- الانتباه الانتقائي: انتبه لما تسمع وتبصر من معلومات، فالانتباه هو العامل الرئيسي الذي يساعدنا على حفظ المعلومات في الذاكرة، فإذا لم ننتبه فإننا لن نستطيع التذكر، وهنا لا بد لنا أن نركز انتباهنا على منبه واحد وهي "المسألة الرياضية"، وأن نستبعد المُنبهات والمشتتات الأخرى المحيطة من: (أصوات، أضواء، شغب طلابي،...).

2- لكي تتمكن من حفظ المعلومات وتذكرها، عليك القيام بما يلي:
أ‌- التنظيم: قَسِم المسألة الحسابية إلى وحدات فرعية صغيرة وتحديد العلاقات بين عناصر المسألة.
ب‌- الممارسة والتكرار: حل أكبر قدر ممكن من المسائل الحسابية مما يقلل من عدد الأخطاء في كل مرة.
ت‌- الربط والتوسع: ربط التعلم السابق بالتعلم اللاحق فالرياضيات بشكل عام في المرحلة المتوسطة تعتمد فيه الوحدات الدراسية على بعضها البعض، مثلاً: في المنهاج اليميني للصف التاسع في الرياضيات، لا يمكن للطالب فهم واستيعاب الوحدة السادسة (الهندسة الإحداثية والتحويلات) دون فهم الوحدة الخامسة (الهندسة).

3- استراتيجيات لتجاوز صعوبات الرياضيات:
(أ‌)- استخدم معينات التذكر، جداول الضرب، آلة حاسبة، ملاحظات مثبتة على هوامش الكتاب، حدد: (المعطيات، المثال، البرهان) بوضع خطوط تحتها لتمييزها.
(ب‌)- حوِّل مضامين المسألة الرياضية إلى أشياء ملموسة باليد أو بالرسم أو مُتخيّلة في الدماغ، فهذا يبسط الحل ويجعلك أكثر تنظيماً وأكثر سرعة في الحل.
(ت‌)- من الاستراتيجيات العقلية التي تساعد على الفهم والاستيعاب استخدام استراتيجية "خارطة العلاقات الذهنية"، حيث يتم تطبيقها بتحليل المسألة الرياضية إلى أجزائها من خلال رسم دائرة وكتابة المفهوم الرئيسي داخل الدائرة، ومن ثم يتفرع من هذه الدائرة دوائر فرعية تحتوي على المفاهيم الفرعية وعلاقتها بالمفهوم الرئيسي، ويقوم الطالب بفهم العلاقة بين المفهوم الرئيسي والأجزاء، مما يوصله إلى الحل القائم على الفهم والاستيعاب وليس على التعلم التلقيني أو الصّميّ.

مثال: إذا كان لدينا مبرهنة/ مسألة: (المماسان المرسومان لدائرة من نقطة خارجها متطابقان)، هنا عليك تحديد (المعطيات الرئيسية) و (المطلوب) و (العمل) و(البرهان)، فإذا قمت بترتيب ذلك كله بشكل منظم ومترابط مع بعضه البعض ستكون نجحت في عملية الفهم والربط بين المفاهيم وبالتالي فإن عملية تذكر المعلومات سوف تكون سهلة.

(ث‌)- لا تؤجل مراجعة دروس الرياضيات أبداً، أو تُراكم مجموعة من الدروس لمذاكرتها في نهاية الأسبوع، فإذا فعلت ذلك ستعاني صعوبة كبيرة في فهم الدروس وربط المفاهيم مع بعضها البعض.

وفقك الله لما يحبه ويرضاه.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: