طفلي يقبل أقدام البنات فكيف أتصرف - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طفلي يقبل أقدام البنات فكيف أتصرف؟
رقم الإستشارة: 2438291

1217 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

طفلي عمره ٦ سنوات ونصف، لاحظت عليه منذ فترة في كل مرة يلعب فيها مع بنت يطلب منها تقبيل رجلها، لم ألاحظ عليه أي سلوكيات غير طبيعية أخرى، فهل هذه الحالة مؤشرا لأي انحراف أو شذوذ جنسي في المستقبل؟ وهل هذا التصرف له علاقة بما يسمى (podophilia)؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Asma حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أرحب بك في الشبكة الإسلامية.

هذا السلوك سلوك مكتسب، لابد للطفل أن يكون قد اكتسبه من خلال محاكاةٍ لهذا السلوك، حيث يكون شاهده مشاهدة حقيقية حيّة أو من خلال البرامج الموجودة على التليفون أو الأفلام الكرتونية – أو خلافه - . السلوك سلوك مكتسب، وقطعًا الطفل في هذا العمر ليس له الاستيعاب الجنسي لمعنى مثل هذه التصرفات.

فالطفل يجب أن يُنهى عن هذا السلوك بصورة لطيفة وطيبة، وفي ذات الوقت يجب ألَّا نُكثر الكلام حول هذا الموضوع، لأن الممنوع كثيرًا ما يكون محبوبًا.

فإذًا نمنعه عن السلوك بصورة لطيفة، وفي ذات الوقت نصرف انتباهه عنه، نستبدله بسلوكيات أخرى، واجعلي طفلك يستأنس باللعب الطيب الجميل، وركّزي على ألعاب الأولاد، الألعاب التي تخص الأولاد أكثر من البنات، ستكون ذات فائدة وقيمة بالنسبة له.

لا علاقة للموضوع بالـ (podophilia)، ولا أعتقد أن هذا السلوك في هذا الطفل وفي هذا العمر يمكن أن نعتبره رمزًا جنسيًّا، لكن طبعًا الحل هو يجب ألَّا ينمو هذا السلوك مع هذا الطفل.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً