بسبب سيجارة حشيش أصبت بدوخة يومية فما الحل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بسبب سيجارة حشيش أصبت بدوخة يومية، فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2452620

690 0 0

السؤال

السلام عليكم.

منذ شهر تناولت سجارة حشيش، وأصابتني دوخة ورعشة، مع ضيق في التنفس ونوبة هلع، مع تنميل اليدين والفم وتلعثم في الكلام لمدة يوم، ثم زالت، لكن مع مرور الأيام أصبحت لدي دوخة وغثيان يوميا، فما الحل؟ وما هو الدواء المناسب؟ وهل علي زيارة الطبيب المختص؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Halimoo حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

حدوث نوبات الهلع والقلق مع تناول الحشيش من الأشياء المنتشرة جدًّا والشائعة، وحتى إذا استعملته لأول مرة، ولذلك أرجو التوقف عن استعمال الحشيش بصفة تامة، والقلق والتوتر قد يستمر لفترة حتى بعد التوقف من الحشيش، ولكنه سوف يختفي، وقد يحتاج إلى علاج.

ولعل أفضل علاج له هو الـ (سيرترالين)، خمسين مليجرامًا، يتم تناوله في البداية بنصف حبة – أي خمسة وعشرين مليجرامًا – لمدة أسبوع، ثم بعد ذلك حبة كاملة (خمسين مليجرامًا)، وتحتاج أن تستمر في تناوله لفترة لا تقل عن ثلاثة أشهر، حتى تختفي نوبات الهلع وأعراض القلق والتوتر بصورة تامة.

وإذا لم تختف بصورة تامة عليك الاستمرار في تناول السيرترالين لفترة ستة أشهر، ثم التوقف عنه بعد ذلك بالتدريج، وإذا زادت الأعراض أو لم تتحسّن على السيرترالين فعند ذلك عليك مقابلة طبيب نفسي لتقييم الحالة وإعطاء العلاج المناسب غير السيرترالين.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: