الأمراض النفسية تقودني إلى الانتحار أرجوكم أنقذوني. - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الأمراض النفسية تقودني إلى الانتحار، أرجوكم أنقذوني.
رقم الإستشارة: 2457824

1534 0 0

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من الخوف والقلق، وضيق في الصدر مما يؤدي إلى ضيق في التنفس؛ مما يجعلني أفكر بالموت، والبكاء في بعض الأحيان، أرجو أن تفيدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ شينوار حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

قد يعاني البعض من مرض الخوف المرضي (phobia)، وهو مرض له أشكال متعددة منه الخوف من الموت، والخوف من مرض محدد بعينه، وهناك الخوف الاجتماعي، وهناك نوبات هلع تأتي في صورة تسارع في نبض القلب مع رجفة وتوتر شديدين.

والخوف الطبيعي من الأمراض أمر مقبول، ولكن قد تتحول تلك المخاوف إلى خوف مرضي أو فوبيا مما يؤدي ذلك إلى خلل في هرمون سيروتونين الموصل العصبي بين الخلايا العصبية في الدماغ، ويؤدي ذلك إلى الخفقان أو تسارع نبض القلب، ويؤدي إلى الرجفة، والتوتر والقلق، ويؤدي إلى ضيق التنفس والشعور بالاختناق.

ويحتاج الأمر إلى زيارة طبيب نفسية وعصبية؛ لتلقي ما يعرف بالعلاج المعرفي والعلاج السلوكي في جلسات متعددة، أو جلسة واحدة يشرح فيها الطبيب طبيعة مرض الخوف وطرق التعامل معه، وهناك الكثير من الأدوية التي تساعد في ضبط مستوى هرمون سيروتونين.

ومن بين الأدوية التي تحسن الحالة المزاجية وترفع من مستوى هرمون سيروتونين وتعالج الاكتئاب، والخوف المرضي، وتعالج نوبات الهلع حبوب (cipralex 10 mg)، مما يساعد في علاج الخوف المرضي حيث نبدأ بجرعة 10 مج لمدة شهر، ثم جرعة 20مج لمدة 10 شهور، ثم جرعة 10 مج مرة أخرى لمدة شهر، ثم تتوقف عن العلاج.

ومن بين تلك الأدوية أيضا كبسولات بروزاك (prozac 20 mg capsules) ويتم تناول كبسولة واحدة يوميا لمدة شهر، ثم كبسولتين مرة واحدة لمدة 4 شهور، ثم كبسولة واحدة لمدة شهر، ثم التوقف عن تناوله وسوف يمن الله عليك بالشفاء -إن شاء الله-.

ونؤكد دائما على أهمية أخذ حقنة فيتامين (D3) جرعة 300000 وحدة دولية، أو جرعة 200000 وحدة دولية حسب المتوفر، ثم تناول كبسولات فيتامين (D3) الأسبوعية جرعة 50000 وحدة دولية كبسولة واحدة أسبوعيا لمدة 12 أسبوعا، مع الحرص تناول مكملات غذائية مثل حبوب المغنسيوم (500) مج وحبوب الكالسيوم (500) مج وفيتامين (C) واحد جرام بشكل يومي لمدة شهرين أو أكثر، وهي موجودة في محلات المكملات الغذائية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: