إرشادات لمن يعاني قلة احترام أهله والناس - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إرشادات لمن يعاني قلة احترام أهله والناس
رقم الإستشارة: 249761

7965 0 544

السؤال

أعاني من قلة الاحترام من الجميع خاصة من الأسرة، ولا أدري ما السبب.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك استشارات الشبكة الإسلامية، فأهلاً وسهلاً ومرحباً بك في موقعك، وكم يسعدنا اتصالك بنا في أيّ وقت وفي أيّ موضوع، ونسأله جل وعلا أن يرزقك الثقة في نفسك، وأن يجعل محبتك واحترامك في قلوب كل من يتعامل معك، وأن يجعلك من سعداء الدنيا والآخرة.

وبخصوص ما ورد برسالتك: فاعلم ولدي محمد أنه يستحيل أن يكون هناك أيّ تصرف بدون سبب أو دافع، فعدم الاحترام الذي تشكو منه لابد أن يكون له سبب ما، إما أنك لا تحترم الناس وبالتالي هم يبادلونك نفس الشعور والتصرف، وإما أنك لا تحترم نفسك وتفعل أفعالاً لا تليق بمثلك وتتدخل فيما لا يعنيك، وأن تصرفاتك تدعو إلى السخرية وعدم الاحترام، وبالتالي أنت الذي تدفع الناس للاستهزاء بك وعدم تقديرك أو احترامك.

لذا أنصحك -ولدي محمد- أن تأخذ كلامي هذا مأخذ الجد، وأن تنظر في هذين الأمرين، وحاول تغيير سلوك، وثق وتأكد من أن الناس سوف يحترمونك إذا احترمت نفسك واحترمتهم، فهذه عادة الناس -يا ولدي- في كل زمان ومكان، فراقب نفسك وانظر للسبب وحاول القضاء عليه، وثق وتأكد من أنك ستنجح في ذلك إن شاء الله.

والله ولي التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: