ما علاج القلاع والبقع الحمراء الظاهرة في الجسم حال الاغتسال - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما علاج القلاع والبقع الحمراء الظاهرة في الجسم حال الاغتسال؟
رقم الإستشارة: 251377

12375 0 609

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

أعاني من بقع بيضاء ملتهبة داخل فمي، كما أن زوجتي تعاني من مشكلة جلدية، حيث تظهر بقع حمراء في سائر جسمها، خصوصاً أثناء الأغتسال أو عند ارتفاع درجة حرارة الجسم.

وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد:

أولاً: البقع البيضاء الملتهبة داخل الفم أغلب الظن أنها القلاع، وهو مرض مزمن معاود يتميز بظهور بقع صغيرة بيضاء مؤلمة محاطة بهالة احمرارية تستمر أياماً قد تطول، ولكن مصيرها إلى الزوال ثم المعاودة، وغالباً ما تختلف نسبة المعاودة من مريض لآخر، ومن وضع لآخر، أي أنها تزداد حدة ونكوساً عند الاضطرابات الهضمية وضعف المقاومة والقلق والرضوض الموضعية.

وعلاجها يكون بتجنب الأسباب المعروفة المتفاوتة من شخص لآخر، وباستعمال المطهرات الموضعية في الفم مثل المضمضة بمحلول ماوس ووش، وأحياناً قد تحتاج العلاج بالكورتيزون الموضعي أو الداخلي إن كانت الحالة شديدة، ولكن لا يتم هذا العلاج بالكورتيزون إلا عن طريق الطبيب.

ثانياً: البقع الحمراء في سائر جسم الزوجة:

أغلب الظن أنها الشرى أو الأورتيكايا الفيزيائية، وأفضل علاج هو السببي، أي: باجتناب الأسباب، ولكن لا يمكن للإنسان أن يجتنب الاغتسال، ولكن عليه عندها باختبار أسباب الحساسية عند الاغتسال، والتي قد تكون الحرارة من الماء، فإن كانت كذلك فعليه استعمال الماء الأقل برودة أو الدلك أثناء الاستحمام، فإن كان فعليه اجتنابه، أو بسبب ضخ الماء القوي وارتطامه بالجسم من دش عالٍ مثلاً، وعندها يجب تقليل ضخ الماء.

يمكن العلاج الدوائي عند اللزوم باستعمال حبوب مضادات الهيستامين، مثل الكلاريتين أو الأوريوس أو التلفاست أو الزرتيك، بمعدل واحدة يومياً عند اللزوم أو قبل الاستحمام على ألا تكون حاملاً.

والمهم جداً جداً تجنب السباحة بحوض ماء حرارته تسبب هذا النوع من الحساسية، لما لذلك من خطر توسع الأوعية وانخفاض الضغط أو الإغماء أو الغرق تبعاً لذلك لا قدر الله.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: