الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دخول الجن في الإنس ورأي الطب النفسي في ذلك
رقم الإستشارة: 2574

9345 0 453

السؤال

ما قول الأطباء النفسيين في المس الذي يحدث للإنسان من قبل الجن؟
مع إفادتي بكتاب يتحدث عن هذا الموضوع.
شكراً لكم مقدماً، وأرجو أن أحصل على الإجابة سريعاً.




الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل / محمد الحربي حفظه الله .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد ،،،

أخي السائل! تختلف أقوال الأطباء والعلماء في قضية المس من الجن، فأطباء الغرب وعلماؤه لا يعترفون بوجود مس الجن للإنسان، بل يعتبرونه نوعاً من الهلوسات أو اضطرابات في الشخصية، ولا تعجب يا أخي إن قلت لك: إن هناك بعضاً من الأطباء المسلمين ينكرون دخول الجن في الإنسان، بالرغم من وجود وقائع من سيرة النبي صلى الله عليه وسلم.
ونحن نعتقد اعتقاداً جازماً بوجود المس من الجن، وذلك بحكم اطلاعنا على الرقية الشرعية، وحضورنا لبعض المواقف من المس، إلا أن بعض الناس اختلط عليهم الحابل بالنابل، فصاروا يرجعون كل من أصيب بالمرض النفسي أو العضوي إلى المس، ولا نحكم على هذا الأمر أنه مس إلا بعد مراجعة أهل الاختصاص، سواءً في الطب النفسي أو في الرقية الشرعية.

وهناك من الأطباء والدكاترة من ألف في هذا المجال ومن بينهم:
1- الشيخ وحيد عبد السلام بالي، فله عدة كتب وأشرطة في هذا الجانب .

2- الدكتور عبد الرزاق الحمد.

3- الدكتور عبد الله الخاطر رحمه الله تعالى، وقد ذكر بعضاً من مداخل الشيطان على الإنسان .

4- الأستاذ محمد موفق سليمة، ذكر أيضاً مداخل الشيطان على الإنسان.
وفقك الله لكل خير.

د/ العربي عطاء الله .

===============

وبعد استشارة المستشار النفسي أفاد بالتالي :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
جزاك الله خيراً على سؤالك.
تختلف أقوال وآراء الأطباء النفسيين حول المس من قبل الجن، والكثير من الأطباء لا يعترف بوجود هذا الأمر أصلاً، وتفسر كثيراً من الحالات التي يطلق عليها المس بأنها نوع من الحالات العصابية الهستيرية، أو اضطرابات في الشخصية، الشيء المهم هو أن الطبيب المسلم يؤمن تماماً بوجود الجن كمخلوق من مخلوقات الله، ولكن درجة تأثيره وتدخله في شأن الإنس لا يعلم مداها إلا الله، وبكل أسف هنالك الكثير من المبالغات في هذا الأمر، وقد اختلطت الحقائق بالكثير من المعتقدات الخاطئة، والتي ساعدت البيئة فيها، أرجو لكل من يعتقد بأنه مصاب بمس من الجن -اذا كان هذا الأمر حقيقة أو غير حقيقة- بأن يلتزم بما ورد في الكتاب والسنة المطهرة، ولا يلجأ للخرافات والدجل والشعوذة؛ حتى لا يستغل من قبل المنتفعين .

لم يقم أي طبيب نفسي حسب ما أعلم بتأليف كتاب في هذا الموضوع، ولكن هنالك أطباء نفسيين معروفين لديهم اجتهادات في هذا الأمر، منهم الأخ الدكتور : طارق الحبيب، والأخ الدكتور عبد الرزاق الحمد (السعودية)، وقد ألف الشيخ وحيد عبد السلام بالي كثيراً في هذا الموضوع، ولديه كتب وأشرطة يمكنك الرجوع لها، وبالله التوفيق .

د. محمد عبد العليم.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً