خروج سائل أبيض عندما يكون الجو بارداً - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خروج سائل أبيض عندما يكون الجو بارداً
رقم الإستشارة: 263066

10883 0 407

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أعاني كثيراً من خروج سائل أبيض اللون من الفرج، ويتزايد ذلك في فصل الشتاء عندما يكون الجو بارداً، وهذه المشكلة تحيرني.
لا أدري ما العمل؟ كما أني لا أعلم سبب ذلك؟
ولا أدري هل هذا السائل ينقض الوضوء أم لا؟ لذلك فأنا أضطر لأتوضأ كل حين.
وتقبلوا مني فائق الاحترام والتقدير، ولكم مني جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فهذا السائل الذي يخرج منك سببه ظاهر جداً، وهو البرد، ففي حالة تأثر البدن بالبرد قد يخرج نحو هذا السائل من الفرج، وهذا أمر معلوم طبياً ومعلوم أيضاً من جهة الشرع، وأيضاً فهذا لا يختص بالنساء - وإن كان هو في النساء أكثر -، فقد يقع للرجال خروج سائل من العضو بسبب البرد.
وأما عن الحكم الشرعي في مثل حالتك فإن أقوال السادة العلماء هو عدم نقض الوضوء بذلك، فلا يجب عليك الغسل منه ولا الوضوء، وإذا خرج في حال الصلاة فالحكم كذلك، فلا تقطعي الصلاة ولا يلزمك إعادتها، وأيضاً فلا يلزمك تغيير ملابسك الداخلية إذا تلطخت بهذا السائل؛ لأن ذلك يشق عليك، لا سيما مع تكرار هذا الأمر، وهذا هو أصوب كلام أهل العلم عليهم جميعاً رحمات الله تعالى.
وأما عن التفسير الطبي الدقيق لهذا الأمر فقد أحلنا سؤالك إلى الطبيب المختص ليتولى إيضاح ذلك، ونسأل الله لك التوفيق والسداد وأن يتقبل صلاتك وسائر أعمالك.
وبالله التوفيق والسداد.
___________________________
وقد أحلنا الجانب الطبي من السؤال على د.أحمد محمود حسن عبد الباري فأجاب بما يلي:

إن الإفرازات المهبلية قد تكون شفافة مصحوبة بقليل من الصفرة، وهذه من الإفرازات الطبيعية عند النساء، وأما الإفرازات البيضاء الثقيلة - التي لونها كاللبن -، فهي إفرازات تدل على وجود التهاب مهبلي، والذي عادة ما يكون بسبب فطريات، وقد تكون مصحوبة بحكة، ومما يزيد فرصة التعرض لمثل هذا الالتهاب: مرض البول السكري واستخدام المضادات الحيوية لفترة طويلة والحمل -خصوصاً الأشهر الأخيرة-.
لذا يرجى التأكد من عدم استخدام المضادات الحيوية لفترة طويلة بلا ضرورة، كما يجب عمل تحليل للبول - للتأكد من عدم وجود صديد ولا سكر ولا زلال - وآخر للدم (سكر بعد الأكل بساعتين)، كما يرجى تجنب العلاقة الزوجية في فترة العلاج.
وبالنسبة للعلاج فإن تكرار الشكوى متوقع، خصوصاً إذا كان هناك سبب لم تتم إزالته، لذا يجب تناول التحاميل أو المراهم الموضعية مرة واحدة يومياً لمدة أربعة أيام، مثل: (Gynotrosyd vaginal suppository or cream)، بالإضافة إلى قرص واحد يومياً لمدة أربعة أيام من ال (Diflucan) بعد التأكد من عدم وجود حمل.
والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً