أسباب ضعف السمع العصبي وعلاجه - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أسباب ضعف السمع العصبي وعلاجه
رقم الإستشارة: 264664

34109 0 691

السؤال

السلام عليكم

ما هي أسباب ضعف السمع العصبي؟!

حيث إن أخي الأصغر -عمره خمسة وعشرون عاماً- يعاني من ضعف السمع العصبي، وقد أخبرنا الأطباء أن علاجه صعب، ولم تنفع السماعات معه، فبماذا تنصحونا وما هي أسبابه؟ وكيف علاجه؟!

وشكراً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هلا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن ضعف السمع العصبي يكون نتيجة خلل في العصب الثامن المختص بالسمع والاتزان، وكذلك نتيجة خلل في الخلايا السمعية الموجودة بالقوقعة بالأذن الداخلية، أو خلل في مركز السمع الموجود في المخ.

وضعف السمع العصبي قد يكون تدريجياً أو فجائياً.

فأما الأسباب الفجائية مثل: جراحات الأذن أو نتيجة الحوادث وتلقي صدمة مباشرة أو غير مباشرة على الرأس - وخاصة إذا صاحبها كسر بعظمة الصدغ - وكذلك الصدمات التي تسبب ارتجاجاً بالقوقعة، وكذلك أثناء الغوص في أعماق البحار مع الضغط العالي على الأذن الذي يسبب تواصلاً غير طبيعي بين الأذن الوسطى والداخلية، وكذلك في حالات الانفجارات الشديدة المترتب عليها موجات ترددية عالية مثل القنابل والصواريخ والمدافع وما شابهها، وكذلك في حالات ورم على العصب الثامن، وهذه الحالات تحتاج إلى تدخل سريع.

ويعالج بأخذ أقراص (بريدنيزيلون) 60 مج يومياً، مقسمة على ثلاث جرعات لمدة ثلاثة أيام، ثم تقلل الجرعة إلى 45 مج يومياً، لمدة ثلاثة أيام، ثم 30 مج يومياً لمدة ثلاثة أيام، حتى نصل بالجرعة إلى 15 مج يومياً لمدة ثلاثة أيام، ثم يتم إيقافه، وهذا ما يسمى بالإيقاف التدريجي للكورتيزون، ونستعمل أيضاً أقراص (بيتاسيرك) 24 مج مرتين يومياً.

وأما الأسباب التدريجية مثل: استعمال بعض الأدوية ذات التأثير السلبي على الأذن الداخلية وعلى الخلايا السمعية، مثل مجموعة (الامينوجلوكوزيد) والتي تشمل (الجينتاميثين) و(الجاراميثين) والمعروفة بتأثيرها السام على الأذن الداخلية، وكذلك مجموعة (السلسيلات) مثل الأسبرين، وكذلك بعض أدوية مدرات البول، ومن ذلك أيضاً التهابات الأذن الوسطى المزمنة، ووجود الصديد الذي يسبب تآكلاً في القوقعة وفي العظام المجاورة، ومن الأسباب أيضاً الضوضاء الشديدة الناتجة عن ماكينات المصانع وأصوات الاستيريو العالية لمدد طويلة.

ومن أسباب ضعف السمع العصبي عند الأطفال الارتفاع الشديد في درجة الحرارة المصاحب للحصبة، والتهابات الغدة النكفية، والالتهاب السحائي، وأما عن العلاج فيمكننا تحسين السمع بعض الشيء باستخدام السماعات، وفي الحالات الشديدة للصمم العصبي قد نلجأ لزرع قوقعة إذا لزم الأمر وتوفرت الإمكانيات.

نسأل الله عز وجل أن يعجل له الشفاء، وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر عزة

    جزاكم الله خيرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: