الورم الليفي في الرحم .. أعراضه وعلاجه - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الورم الليفي في الرحم .. أعراضه وعلاجه
رقم الإستشارة: 267718

7093 0 381

السؤال

السلام عليكم
لقد قمت منذ عدة سنوات بعمل أشعة على الرحم فظهر به ورم ليفي في الرحم منذ أربعة أعوام، ومنذ شهرين بدأ ظهور أعراض غريبة وهي: ألم شديد في أسفل الظهر ممتد حتى أسفل الفخدين واحتباس في البول وإمساك شديد، وألم في أسفل البطن مع مغص شديد وانتفاخ أسفل الحوض.

فهذه الأعراض تسبب لي العديد من الآلام، فما هو نوع المرض الحالي؟ وهل يحتاج إلى تدخل جراحي أم لا؟!

ولكم جريل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سامية حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلا أستطيع التكهن بما تعانين منه بالضبط، وقد يكون الورم الليفي قد كبر بعد مرور هذه السنوات وهو الذي يسبب لك هذه الأعراض وبالذات الانتفاخ الذي تحسين به في أسفل البطن، وكذلك انحباس البول وآلام الظهر قد تكون نتيجة كبر الورم الليفي وضغطه على ما حوله من الأعضاء.

وفي مثل هذه الحالة لابد من عمل صورة جديدة للألتراساوند للرحم والمبايض للتأكد من الوضع، فإذا كان ما تعانين منه هو كبر حجم الورم فعندها يكون الخيار الجراحي هو الحل؛ لأن حجم الورم سوف يكبر بمرور الوقت وأيضاً بسبب الأعراض وأهمها انحباس البول والذي قد يؤدي إلى توسع في حوض الكلى ومن ثم الضغط على نسيج الكلى.

إذن فلابد من عمل الصورة أولاً للتأكد ثم سوف يعلمك الطبيب المعالج بما يجب عمله بعد ذلك.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: