أعراض تقلص المريء وسبب آلام جانبي الرأس وعلاجها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعراض تقلص المريء وسبب آلام جانبي الرأس وعلاجها
رقم الإستشارة: 271437

32109 0 495

السؤال

السلام عليكم.
أنا شاب عمري 34 عاماً، أعاني من ألم شديد على جانبي الرأس وألم أسفل الصدر، ويشتد أثناء قيادة السيارة، حتى إني أحياناً لا أستطيع إلا أن أتوقف، وهذا الألم يفقدني التركيز، ويكون أحياناً مصحوباً بصعوبة في بلع الريق، فما سبب ذلك؟!
أفيدوني وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ محمد أبو علي حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في معظم الأحوال عندما يكون ألم الصدر مترافقاً مع صعوبة في البلع يكون السبب هو تقلص المريء، فالمريء الذي يصل بين الفم والمعدة له تقلصات خفيفة تؤدي إلى دفع الطعم من الأعلى إلى الأسفل، إلا أنه أحياناً يتقلص بشدة مسبباً ألماً شديداً في الصدر يشبه ألم الجلطة القلبية، وينتشر الألم إلى الأعلى وإلى الظهر وإلى الكتفين وإلى الفك، ويترافق مع صعوبة في البلع، وينجم إما عن شرب ماء بارد أو أحياناً المشروبات الساخنة، أو عن ارتجاع في حموضة المعدة من المعدة إلى المريء، وهذا يحدث تقلصاً شديداً في المريء، وأحياناً يحصل مع التوتر والقلق النفسي.

ويتم تشخيص هذه الحالة بمراجعة طبيب الجهاز الهضمي، حيث يجرى لك منظاراً للمريء والمعدة، وأحياناً صورة شعاعية، وعلاجه يكون بعلاج السبب.

وهذه الأعراض قريبة من أعراض الذبحة الصدرية أو نقص التروية، إلا أنه وفي سنك إن لم تكن مدخناً وليس عندك سكري أو ارتفاع ضغط الدم، وكون هذه الأعراض لا تتأتي إلا مع الجهد؛ فإن احتمال أن يكون منشأ هذه الأعراض القلب هو احتمال قليل.

وأما آلام الرأس في الجانبين فغالباً سببها صداع التوتر أو ما يسمى صداع شد العضلات، حيث تتقلص العضلات الرقبية العلوية أو العضلات الصدغية في طرفي الرأس مع التوتر والقلق وضغط العمل، خاصة عند الإنسان الذي يحب أن تكون أموره كله على أفضل ما يكون، ويحب الكمال في الأمور وقلق جداً لإتمام عمله، فإن هذا النوع من الأشخاص يتعرض لمثل هذا الصداع.

وعلاج هذه الحالات يكون بالاسترخاء والابتعاد عن المهيجات في العمل وعن القلق والتوتر، والابتعاد عن الأمور التي تزيد الأعراض، وهذه لا يستطيع أحد تحديدها إلا أنت، وذلك بأن تراقب الأعراض متى تزداد ومتى تكون أقل ما يكون، وبالتالي تعرف ما يزيدها وما يقللها.
والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية بنت ابوها

    انا اعاني حاليا من هذه الاعراض وعمري 34 سنة وام لثلاثة اطفال...

    جزاكم الله الف خير عنا

  • ليبيا سرت

    انا اعاني من نفس الحالة ودائما عصبية ومتوثرة وعمري 33 سنة

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: