علاج القلق عن طريق الأدوية المضادة للاكتئاب - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج القلق عن طريق الأدوية المضادة للاكتئاب
رقم الإستشارة: 271770

5315 0 387

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ما هو أفضل عقار لعلاج القلق النفسي المصاحب للاكتئاب؟ وما هو أسرع عقار بالنسبة للمفعول؟ وهل يُشفى المريض من الاكتئاب إذا مر عام ولم يتحسن؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فالدراسات والأبحاث تشير إلى أن الأدوية المضادة للاكتئاب هي أفضل علاج لعلاج القلق أو القلق الاكتئابي، وأسرع طريقة دوائية للعلاج هي تناول دوائين الأول يعرف باسم فلونكسول وجرعتة هي نصف مليجرام صباحاً ومساءً، ومدة العلاج هي ثلاثة أشهر، أما الدواء الثاني فيعرف باسم سبراليكس وجرعتة هي 10 مليجرام ليلاً لمدة ستة أشهر.

وهناك أدوية سريعة المفعول جداً مثل زاناكس، لكن لا يفضل استعمالها لأنها قد تسبب التعود والإدمان، ويمكن لمريض الاكتئاب أن يشفى منه تماماً حتى ولو طالت مدة المرض دون تحسن، ومن الضروري مراجعة نوعية وجرعة العلاج الذي يتناوله الإنسان، مع ضرورة الالتزام بجرعات الدواء في وقتها.

ولابد أيضاً أن يعمل على تحسين الظروف المحيطة بالمريض ومساندته بقدر المستطاع.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: