الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تشخيص الضعف الجنسي وأسبابه وعملية الدوالي الميكروسكوبية
رقم الإستشارة: 284183

6347 0 394

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

هل يمكن تزويدي بمعلومات مفصلة عن جراحة الدوالي الميكروسكوبية التي تستغرق حوالي 30 دقيقة، ومعلومات عن جميع عمليات الدوالي وأفضلها.

سؤال آخر:
سيدي الفاضل! أشكركم مرة أخرى لمساندتي طوال هذه الفترة حتى تاب الله علي من العادة السرية؛ عافاني الله وإخواني المسلمين منها، وعندي سؤال وهو: ما هو الضعف الجنسي وما أسبابه؟

هل هو سبب عضوي، أم أن الأغلبية تصاب به نتيجة للتدخين والعادات الغذائية غير الصحيحة، وعدم ممارسة الرياضة، والعيش الدائم تحت الضغط؟
وما هي أنسب طريقة لشاب في مثل سني أن يجتنب هذا المرض في المستقبل بإذن الله؟

أرجو إعطائي معلومات تامة، وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عز الدين أحمد .. حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. وبعد:

ففي البداية أحمد الله كثيراً على فضله ونعمته عليك أن استطعت أن تترك هذه العادة السيئة، وأدعو الله أن يديم عليك هذا الفضل، وإذا كان لنا دور في هذا الأمر فهو دور بسيط، بل الفضل الأول لله عز وجل، ثم بعد ذلك لعزيمتك وقدرتك على تخطي هذا الأمر بقوة وإصرار.

بالنسبة إلى الضعف الجنسي فهو تكرار أو استمرار عدم حدوث الانتصاب أو عدم الاستمرار في الانتصاب حتى انتهاء الجماع بشكل ناجح وممتع للشريكين، بالرغم من وجود الإثارة الجنسية الكافية لحدوث الانتصاب.

وأسباب الضعف الجنسي إما نفسي أو عضوي، وقديماً كانت نسبة الأسباب النفسية عالية تصل إلى (90%) ولكن الآن أصبحت النسبة (50 إلى 60 %) عضوية، والباقي نفسية، ويتم في البداية استبعاد الجانب العضوي، والمتمثل في الآتي:

1- أمراض عامة تصيب الجسم، وبالتالي تؤثر على الأنسجة المكونة للذكر، وأهم الأمثلة لذلك:
السكر والضغط وارتفاع نسب الدهون في الدم، وفي العادة تحدث الإصابة بهذا النوع في السن المتقدمة.
2- مشاكل وراثية تتعلق بوجود عيب خلقي بوجود تسرب وريدي، ومن الممكن الإحساس بذلك في السن الصغيرة، وهو عدم القدرة على الحصول على انتصاب منذ البلوغ.

3- مشاكل هرمونية تتعلق بنقص هرمون الذكورة (التستوستيرون)، نتيجة مشاكل في الخصية أو الغدة النخامية، ويصحب ذلك نقص في الرغبة الجنسية.

4- تناول أدوية بشكل مستمر، وأمثلة تلك الأدوية:
- أدوية الأمراض العصبية.
- أدوية الضغط.
- الأدوية المخدرة والكحوليات.
- أدوية الجهاز الهضمي والقولون.
- التدخين؛ وهو من أهم الأسباب فيما يتعلق بالضعف الجنسي.
- الأمراض العصبية التي تصيب الأعصاب والعمود الفقري.
- بعض الأمراض التي تصيب الذكر مثل حدوث تليف أو ما شابهه.

وبعد استبعاد هذه الأمراض، ومع وجود علامات أخرى يتم تشخيص الضعف على أنه نفسي، مثل ما يحدث عند المشاكل النفسية بين الأزواج، أو عند التعرض للقلق، أو التوتر في العمل مثلاً، أو نتيجة أمراض نفسية أخرى يعاني من المريض.

وعلى شاب مثلك إذا أراد تجنب ذلك فيكون بتجنب الأسباب السابقة مثل:
1- عدم تناول أدوية إلا بمعرفة طبيب مختص، وعند الضرورة فقط.
2- البعد عن التدخين والكحوليات والمواد المخدرة بشتى الصور.
3- مع تجنب الأمراض العامة ومحاولة علاجها والسيطرة عليها في البداية إذا حدثت الإصابة بها؛ حفظك الله من كل سوء.
4- والحرص على الرياضة والتغذية السليمة، وتجنب التوتر والضغط العصبي قدر المستطاع، هذه نبذة مختصرة عن الضعف الجنسي وأسبابه.

أما عن سؤالك عن الجراحة الميكروسكوبية للدوالي:
فتعتبر هذه الجراحة هي الأفضل لعمل الدوالي، خاصة إذا كان هناك رغبة في الحفاظ على الشريان المغذي للخصية، وكذلك تساعد هذه الجراحة على تقليل المشاكل التي تحدث بعد العملية، مثل التجمع المائي والدموي.

وتعتمد هذه العملية على إدخال المنظار من خلال البطن، وعدم فتح البطن بالمشرط الجراحي.

أما بقية العمليات فتعتمد على فتح البطن أو منطقة الحوض بالمشرط، وتختلف طرق العمليات باختلاف مكان الفتح، فنجد نوعاً يكون أسفل البطن، وآخر أعلى الحوض، وآخر أسفل الحوض، وحسب الفتح تختلف طريقة ربط الدوالي وكفاءة كل نوع، والآثار الجانبية الناتجة عنها.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: