الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كبر حجم الخصية اليسرى وإمكانية الإصابة بالدوالي.
رقم الإستشارة: 285346

4630 0 291

السؤال

السلام عليكم

أشعر أن الخصية اليسرى أكبر من اليمنى، وعندما لمسها أشعر أن هناك مثل التليفات عليها أو أجزاء ملحقة بها، فماذا تكون تلك الأشياء؟

مع العلم أنها لا تسبب لي أي ألم إلا في بعض الأحيان، فهل هذا مرض ما أم ماذا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فيحتاج الأمر إلى فحص طبيب ذكورة أو مسالك بولية لتوضيح طبيعية تلك الأجزاء الملحقة، فالتشخيص الأكثر احتمالاً هو دوالي الخصية، والذي يظهر مثل كيس به ديدان ويوجد فوق الخصية، والتي قد تسبب الألم إما البسيط جداً أو الألم الشديد، والذي يحتاج عندها إلى عملية ربط لهذه الدوالي.

لذا ففي حالة تأكيد تشخيص الدوالي، سواء من خلال الكشف أو من خلال عمل أشعة دوبلكس على الخصية يفضّل عمل تحليل سائل منوي لبيان هل هناك تأثير على السائل المنوي أم لا؟

وقد يكون التشخيص مجرد تكيس بسيط في البربخ، وعندها لن يحتاج الأمر إلى علاج أو تدخل.

لذا أرى أن الأمر بسيط، وإذا أردت الاطمئنان فعليك بزيارة طبيب مختص للفحص وعمل الأشعة.

والله الموفق.
------------------------------------------
انتهت إجابة المستشار ولمزيد من الفائدة يرجى التكرم بالاطلاع على الاستشارات التالية والتي تتناول موضوع اختلاف حجم الخصيتين: ( 5444926256 ).

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: