ما هي الإجراءات اللازمة للوقاية من سرطان الخصية الضامرة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي الإجراءات اللازمة للوقاية من سرطان الخصية الضامرة؟
رقم الإستشارة: 295726

13521 0 370

السؤال

السلام عليكم..

أنا شاب ولدت بخصية واحدة وهي اليمنى، والأخرى كانت معلقة، فأجريت لي عملية متأخرة لإنزال الخصية اليسرى إلى مكانها الطبيعي؛ حيث كان عمري وقتها عشر سنوات، وأذكر أن الطبيب قال لوالدي حينها: إنه تأخر في إجراء العملية؛ حيث كان من المفروض أن تتم قبل ست سنوات، بعد عودة الخصية إلى مكانها الطبيعي مضت حياتي عادية جداً، إلا أنها لم تنمو مع تقدم السن كبقية أعضاء الجسم، وظلت كما هي بحجمها حين إنزالها، فأعيش حقيقة بخصية واحدة وهي اليمنى، كنت أخشى من عدم القدرة على الإنجاب، لكن بحمد الله تزوجت منذ أربع سنوات ولي الآن طفلان بفضل من الله.

سؤالي:
- بدأت أشعر بألم أو التهاب خفيف في الجهة اليمنى من العانة، وأشعر أن له اتصالاً بالخصية اليمنى السليمة؟

- الخصية اليسرى الميتة هل صحيح أنها في المستقبل قد تتحول -لا قدر الله- إلى ورم أو نحوه؟

- ما هو الواجب على من حالته كهذه؟ وما هي الأشياء التي عليه تجنبها؟ هل كثرة الجماع مثلاً تضر به؟

- أتردد كثيراً في الذهاب إلى الطبيب للكشف على حالتي، مع العلم أني ذهبت إلى الطبيب مرة قبل سنوات، فأمر بتحويلي إلى مستشفى لديه جهاز خاص للكشف على الخصيتين، لكني لم أفعل ذلك حياءً.

أطلب منكم النصيحة، بارك الله فيكم ووفقكم إلى كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

وجود ألم في الجزء الأيمن من العانة، وارتباط ذلك بالخصية يكون له عدة احتمالات، منها:

- التهاب الخصية أو البربخ والذي قد يسبب الألم في المنطقة بشكل عام، ويكون التأكد من خلال عمل تحليل منوي وتحليل بول، وحسب نتيجة التحليل يكون العلاج المناسب.

- الاحتمال الثاني هو وجود حصوات في الحالب الأيمن أو الكلية اليمنى والذي قد يسبب هذا الألم، ويكون التشخيص من خلال عمل تحليل بول وكذلك عمل أشعة عادية على الحوض والبطن.

- الاحتمال الثالث هو وجود احتقان أو التهاب في البروستاتا والذي قد يسبب هذا الألم، ومن الممكن عمل تحليل لسائل البروستاتا لتحديد هذا التشخيص.

- أيضاً من الممكن أن يكون هناك دوالي بالخصية بحيث تسبب هذا الألم، ويكون التشخيص من خلال الفحص لدى طبيب ذكورة.

أما عن السؤال الأهم وهو احتمال تحول الخصية الضامرة في المستقبل إلى ورم غير حميد فهذا وارد، وتعتبر الخصية المعلقة أكثر تعرضاً لهذه الأورام أكثر من الخصية الطبيعية، ولكن يجب معرفة أن احتمالات حدوث أورام الخصية في بلادنا العربية قليلة جداً؛ لذا نعتبر حدوث مثل تلك المشكلة قليلاً، ولكن من الأفضل الآتي:

- العرض على جرّاح المسالك البولية من أجل استئصال هذه الخصية الضامرة جراحياً؛ لتجنب احتمال تحول الخصية لورم غير حميد حتى لو كان الاحتمال بسيطاً.

والأمر الثاني هو متابعة الأمر من خلال تحاليل دم محددة تحدد هل هناك حدوث تطور لأورام غير حميدة أو لا، والتحاليل هي:

- Alpha fetoprotein .
- Serum hcg .

لذا فمن الأفضل العرض على جراح المسالك البولية للفحص وتحديد اللازم مع عمل التحاليل السابقة، وكذلك عمل أشعة تليفزيونية على الخصية لبيان حالتها، ولا حرج في العرض على طبيب أو عمل أشعة أو تحاليل.

وكذلك لا يوجد ما يجب فعله أو ما يجب الابتعاد عنه، ولا ضرر من كثرة الجماع طالما كنت تقدر على ذلك ولا يسبب تعباً أو إجهاداً.
ومرحباً بك للتواصل معنا لمتابعة الفحص والتحاليل.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: