تنظيم الدورة النومية لدى الطفل يساعد على التخلص من الخمول والنوم الزائد لديهم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تنظيم الدورة النومية لدى الطفل يساعد على التخلص من الخمول والنوم الزائد لديهم
رقم الإستشارة: 419723

12424 0 493

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ابني كثير الخمول، ويتعب بسرعة، وينام ساعات طويلة، وقد نبهتني معلمته بأنه ينام كل يوم في الفصل؛ مما يضيع عليه بعض الدروس، فقمت بعمل فحص دم له، وقد أفادني الطبيب بأن حالته ممتازة وليس لديه مشاكل في الدم.

علماً بأنه قد أُجريت له عملية اللوز فذهبت به إلى طبيب الأعصاب وأجرى له تخطيطاً للمخ، ووجد أن كهرباء المخ خامل، مما سبب له الخمول والنوم لساعات طويلة، فما نصيحتكم؟

وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم راشد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فما دام الطبيب قد أكد أن كل فحوصاته ممتازة فهذا شيء مطمئن، وأما ما ذكره الطبيب من أن كهرباء المخ لديه خامل فلم أستوعب هذا التعبير استيعاباً كاملاً.

فالذي يعرف أن كهرباء المخ إما أن تكون في وضع طبيعي أو تكون هناك إفرازات كهربائية زائدة أو غير منتظمة، وهذا ربما يؤدي إلى ظهور ما يعرف بالبؤرة الصرعية، وهذا الابن ليس لديه هذا ولله الحمد على ذلك.

وربما يكون الطبيب قصد بكهرباء المخ لديه خامل أنه ليس لديه الذكاء الكامل، أو أن حركة المخ لديه ليست على المستوى الذي يجعل فيه الحيوية ويجعله مدركاً ونشطاً، وهذه لا يمكن تحديدها عن طريق كهرباء المخ، وعموماً أحترم رأي الطبيب جدّاً، والذي أنصحك به هو مقابلة الطبيب مرة أخرى لمزيد من التوضيح.

والأطفال يعرف عنهم أنهم في كثير من الأحيان ليس لديهم القدرة على تنظيم النوم، ولابد أن نساعدهم نحن الكبار في ذلك، ولا أعرف المستوى أو الطريقة أو الأسلوب الذي يُنتهج مع طفلك في النوم، كما أن عمره ليس واضحاً بالنسبة لي.

وعموماً الذي أنصح به هو أن يحرص على النوم الليلي ولابد أن يُساعد على ذلك، أي ينام ليلاً وينام مبكراً، فهذا يجعل إن شاء الله ساعته البيولوجية منتظمة، مما يقلل من فرص نومه في الفصل أثناء الدراسة، والسهر الليلي من أخطر الأشياء بالنسبة للأطفال، فهو يؤدي إلى اضطراب النوم في أثناء النهار، كما أنه يقلل من فرص نمو الطفل بصورة صحيحة، وفي نفس الوقت يجعل الطفل متعباً ومجهداً.

فأعتقد أن الأمر كله يحتاج إلى تنظيم الدورة النومية لدى هذا الابن، فأرجو أن تحرصي على ذلك، وتهيئي لابنك الوضع النومي الصحيح وهو الحرص على النوم الليلي، وأرجو أن يمارس الطفل الرياضة حسب ما يناسب عمره، وذلك في أثناء النهار، فالرياضة تبعث الحيوية وتؤدي إلى زيادة النشاط وتقلل التعب، فهي مفيدة.

ويجب أن يغذى الطفل بصورة متوازنة، فيجب أن تبتعدي من المشروبات الغازية والمشروبات الأخرى، وأن لا تجعلي الطفل يتناول هذه المشروبات التي أصبحت الآن منتشرة، فهي ليست مفيدة أبداً للأطفال، كما أن تناول الحلويات بأنواعها المختلفة تؤدي إلى سوء في التوازن الغذائي لدى الطفل، ولا تعطي الطفل العناصر الرئيسية المطلوبة لتغذيته، وفي نفس الوقت تقلل وتحد من شهية الطفل إلى الطعام المتوازن.

فاحرصي على أن يتناول طفلك طعام الإفطار والغذاء والعشاء بصورة منتظمة ومتوازنة ومتوازية، وفي نفس الوقت يتجنب تناول الأطعمة ما بين الوجبات؛ لأن تناول أي نوع من الأطعمة والمشروبات أو الحلويات ما بين الوجبات الرئيسية يحرم الطفل من تناول الوجبة الرئيسية بصورة صحيحة، نسأل الله لابنك الصحة والعافية وأن يجعله قرة عين لك في الدنيا والآخرة، ونشكرك على تواصلك مع موقعك إسلام ويب وثقتك فيما يقدمه.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: