الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما تفعله من عمل لها سحر حتى لا تتزوج
رقم الإستشارة: 54797

9368 0 549

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا فتاة مثقفة تقدم إليّ كثير من الخطاب، ولكن لم يعجبني أحد منهم ولم يحدث نصيب، منذ فترة ذهبت إلى أحد الشيوخ من أجل استخارة زواج، ولكنه أخبرني بأن أحد الشبان قد كتب لي سحراً حتى لا أتزوج من غيره، هل هذا معقول؟ وقد أعطاني بعض الأوراق حتى أقوم بحرقها وأيضاً ورد يومي أقوم بقراءته.
هل فعل ذلك؟ وهل من الممكن أن يكون كلامه صحيحاً مع العلم بأنه رجل دين معروف؟ وأن يكون هذا هو السبب في تأخر زواجي إلى الآن؟
ولكم الشكر.

الإجابــة

الأخت الفاضلة/ لولوة حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك استشارات الشبكة الإسلامية، فأهلاً وسهلاً ومرحباً بك في موقعك، وكم يسعدنا اتصالك بنا دائماً في أي وقت وفي أي موضوع، ونسأله جل وعلا أن يبارك فيك وأن يحفظك من كل مكروه وسوء وأن يثبتك على الحق، وأن يصرف عنك كيد شياطين الإنس والجن، وأن يرزقك زوجاً صالحاً تقر به عينك ويكون عوناً لك على طاعة الله.
وبخصوص ما ورد برسالتك فأحب أن أبين لك بعض الأمور:

1- السحر حق وله حقيقة، وقد يؤثر فعلاً في مجريات بعض الأمور، سواءً كان عن طريق التخيل أو عن طريق التأثير الحقيقي في بعض الأشياء، والدليل على ذلك قوله تعالى في قصة موسى عليه السلام مع سحرة فرعون: (( قَالَ بَلْ أَلْقُوا فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَى ))[طه:66]وقال تعالى في سورة البقرة: (( يَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ))[البقرة:102].
إذن نخلص من هذه النصوص أن السحر له تأثير فعلاً، وأن بعض أنواع السحر قد يجعلها الله سبباً في وقوع بعض المشاكل أو الأمراض لبعض الناس، ومن ذلك سحر عدم الزواج أو التفريق بين الزوجين إلى غير ذلك .

2- أنه ينبغي علينا أن نعتقد اعتقاداً جازماً أن السحر لا يؤثر إلا إذا شاء الله وأراد، فالساحر ليست لديه قدرة خارقة على فعل ما يشاء، وإلا لكان أغنى الناس وأقوى الناس وأجمل الناس.. إلى آخره، ولكننا نجد في الواقع أن السحرة من أتعس الناس حظاً وأكثرهم فقراً، فالسحر لا يؤثر وحده أو بنفسه وإنما يؤثر إذا شاء الله له أن يؤثر .

3- أن السحر شأنه شأن أي مرض من الأمراض المعدية، فقد تذهبين لزيارة مريضة أنت ومجموعة من الناس فبعضكم تنتقل إليه العدوى وبعضكم لا يتأثر. لماذا؟ لأن الله أراد أن يصاب بمرض الأنفلونزا مثلاً.

4- وعليه فلا يجوز لنا أن نخاف من السحرة أو نرهبهم أو نعتقد أن لهم قدرات خارقة يفعلون بها ما يريدون، فهذا كله ليس صحيحاً.

والدليل على ذلك واقع السحرة أنفسهم، فهم في الواقع أشخاص أقل من العاديين ومن أفقر الخلق وأضعفهم غالب.

5- أن الحق جل جلاله أخبرنا قائلاً: (( وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ))[البقرة:102] فينبغي أن تكون هذه عقيدتنا الثابتة.

6- أنه لا يجوز الذهاب إلى السحرة أو الدجالين أو المشعوذين بأي حال من الأحوال؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( من أتى كاهناً أو عرافاً فصدقه فقد كفر بما أنزل على محمد ) وصح عنه أن الساحر كافر فلا يجوز أن نذهب إليهم أو أن نصدقهم أو نستعين بهم مطلقاً .

7- ما يتعلق بظروفك أنت فقد يكون فعلاً من أثر سحر صنعه لك بعض الأشخاص، ولكن بالتحديد لا ندري من هو، وقد يكون الأمر لا علاقة له بالسحر، وإنما هو قدر الله تعالى وأنه لم يأت الرجل المناسب لك والذي قدره الله جل جلاله.

8- أن علاج السحر يكون بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة، ويمكنك السؤال عن بعض هؤلاء المعالجين الثقات الذين يعالجون بالشرع وفقط حتى لا تقعي فيما يغضب الله تعالى.

9- عليك فوق ذلك بالدعاء والإكثار من الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم، وحسن الظن بالله وصدق التوكل عليه، وإن شاء الله سوف يمن عليك بقضاء حاجتك وتفريج كربتك.

10- المحافظة على الأذكار خاصة أذكار الصباح والمساء، والوضوء دائماً، مع قراءة سورة البقرة وآيات الرقية أو سماعها من مسجل، كذلك شريط آية وأذان وهو عبارة عن آية الكرسي والأذان مكررين في شريط واحد، ويكفيك عن ذلك العلاج عن طريق الرقية الشرعية التي يقوم بها بعض المعالجين المشهود لهم بالصلاح والتقوى وسلامة العقيدة كما ذكرت.

مع تمنياتنا لك بالتوفيق السداد والشفاء العاجل والزوج الصالح.
وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً