الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تحليل الشخصية عن طريق تاريخ الميلاد
رقم الفتوى: 120509

  • تاريخ النشر:الإثنين 25 ربيع الآخر 1430 هـ - 20-4-2009 م
  • التقييم:
22065 0 366

السؤال

أرجو إفادتي جزاكم الله خيراً، ما حكم معرفة الشخصية بتاريخ الميلاد المنتشرة في المنتديات؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فمعرفة الشخصية أو تحليلها -كما يزعمون- عن طريق تاريخ الميلاد نوع من الجهل وضرب من الكهانة والتنجيم، وإغراق في الاستخفاف بعقول الناس، فمتى كان جمع الأرقام أو ضربها يعطي معنى أو يقيس سعادة أو شقاء؟! فكل ذلك ما هو إلا رجم بالغيب، وقول على الله بغير علم، وافتراء على الله عز وجل.

فلا يجوز فعل مثل هذه الأشياء التي لا أصل لها في الدين، أو في علوم الدنيا المعقولة المعنى التي لها أدلتها، ولا يجوز تصديقها فلا يعلم الغيب إلا الله، وهذه أنواع معاصرة من التنجيم المنهي عنه، وقد بينا أن كل ما له علاقة بالتنجيم فهو مخالف للعقيدة، وذكرنا أدلة ذلك في الفتويين رقم: 4311،  15284.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: