الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لم يسرَّ النبي لعلي بشيء دون غيره
رقم الفتوى: 16267

  • تاريخ النشر:الإثنين 24 صفر 1423 هـ - 6-5-2002 م
  • التقييم:
3030 0 254

السؤال

ما هي الصحيفة التي أنشأت أو أنشأها النبي محمد؟ الرجاء الإجابة على السؤال في أقرب وقت ممكن

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإننا لم نفهم مراد السائل بالصحيفة، فإن كان مقصوده الصحيفة التي كان علي بن أبي طالب يخبر عنها ويعلقها بقراب سيفه فإنها صحيفة مكتوب فيها أسنان الابل التي تؤخذ في الزكاة، ومكتوب فيها الديات، وحديث من أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم في فضل المدينة، وهو قوله صلى الله عليه وسلم :
"المدينة حرم ما بين عير إلى ثور..." الحديث.
ومضمون هذه الصحيفة على الوجه الذي بيناه رواه مسلم في صحيحه،
وليس هناك شيء أسرَّه النبي صلى الله عليه وسلم إلى علي دون غيره من الناس، كما نطق بذلك علي بنفسه رضي الله عنه فقال: من زعم أن عندنا شيئاً نقرؤه إلا كتاب الله وهذه الصحيفة فقد كذب . رواه مسلم .
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: