الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم اتخاذ رنة الجوال: صل على محمد
رقم الفتوى: 168751

  • تاريخ النشر:الأحد 9 محرم 1433 هـ - 4-12-2011 م
  • التقييم:
12393 0 742

السؤال

لقد وضعت على جوالي رنة صل على محمد على أساس أن كل من يسمعها يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم فآحذ معه الأجر، فهل بجوز لي ذلك؟ وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فشكر الله لك نيتك الطيبة، ونرجو أن يكتب لك أجر الإعانة على البر والتقوى، ولا حرج عليك في اتخاذ هذه النغمة لجوالك، ونرجو أن تكون مأجورا بهذه النية ما لم يكن في ذلك محظور شرعي كالاستهزاء بذكر النبي صلى الله عليه وسلم والصلاة عليه من بعض الناس، على أن تتجنب هذه النغمة في الخلاء، لئلا يسمع الأمر بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في هذا المحل فيكون ذلك مشعرا بالامتهان، وانظر الفتوى رقم: 66182.

كما نوصيك بأن تكثر في مجالسك من ذكر الله تعالى والصلاة على نبيه صلى الله عليه وسلم، فإن اقتدي بك في ذلك رجونا أن يكون لك مثل أجر المقتدي.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: