الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاستعانة بأرواح أولياء الصالحين في قضاء الحوائج نوع من الدجل والشعوذة
رقم الفتوى: 281995

  • تاريخ النشر:السبت 27 ربيع الأول 1436 هـ - 17-1-2015 م
  • التقييم:
3388 0 162

السؤال

أخوات زوجي وبعض أقاربه يقولون إن الله بعث لهم هبة من عنده، وهي أنه سخر لهم بعض أرواح أولياء الله الصالحين، والتي يستشيرونها في أمور حياتهم كلها، وأيضا تعينهم على الذكر والتقرب إلى الله، وزوجي وأنا نرفض هذا الموضوع بشدة، وحاولنا كثيرا مراجعتهم عن ما يفعلونه، ولكنهم رفضوا وبشدة، ومن بعدها زادت وبشدة المشاكل بيني وبين زوجي. فماذا أفعل الآن؟

الإجابــة

 الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فما يذكره أمثال هؤلاء من الاستعانة بأرواح أولياء الصالحين في قضاء الحوائج نوع من الدجل والشعوذة، أو تسلط الشياطين عليهم وإغوائهم، بل قد يكونون سحرة لا تقدم الشياطين على خدمتهم إلا بعد الكفر بالله سبحانه كما قال: وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ {البقرة:102}، فالواجب نصح هؤلاء القوم وتذكيرهم بالله تعالى، والأولى أن يكون ذلك من بعض العلماء والفضلاء ممن يرجى أن يقبلوا قوله.

وما حدث من مشاكل بينك وبين زوجك لا نستطيع أن نجزم في سببه بشيء، أو أن نوجه التهمة في ذلك على هؤلاء الناس، لأن مثل هذا لا يجوز إلا عن بينة. ولكن إن غلب على ظنكم وجود شيء من السحر ونحوه فعليكم بالرقية الشرعية، ولمعرفة علامات المسحور وكيفية علاج السحر راجعي الفتوى رقم: 7967، والفتوى رقم: 4310.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: