الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما يجب من خروج المني الدافق بشهوة
رقم الفتوى: 374473

  • تاريخ النشر:الأحد 23 رجب 1439 هـ - 8-4-2018 م
  • التقييم:
10871 0 121

السؤال

هل خروج المني دون المساس بالملابس، يوجب الغسل، سواء بالاحتلام، أو بالعادة السرية؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:                     

 فإن المحتلم يجب عليه الغسل إذا تيقن خروج المني, كما أن خروج المني بسبب العادة السرية موجب للغسل.

قال الإمام ابن قدامة في المغني: خروج المني الدافق بشهوة، يوجب الغسل من الرجل أو المرأة، في يقظة أو في نوم، وهو قول عامة الفقهاء. قاله الترمذي، ولا نعلم فيه خلافا. انتهى.

ولم يتضح لنا المقصود بقول السائل: "دون المساس بالملابس" لكن إذا كان المقصود أن المني قد خرج أثناء النوم, أو بسبب العادة السرية, ولم يلمس الملابس، بمعنى أنه لم يصب الملابس, ولم تتأثر به, فالغسل واجب, ولا علاقة بين ملامسة المني للملابس، ووجوب الغسل, فالغسل قد ترتّب بمجرد خروج المني.

ولمزيد الفائدة حول خطورة العادة السرية وحكمها، والوسائل المساعدة على التخلص منها، راجع الفتوى رقم: 7170

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: