الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم ريق الهرة
رقم الفتوى: 376171

  • تاريخ النشر:الخميس 25 شعبان 1439 هـ - 10-5-2018 م
  • التقييم:
2952 0 75

السؤال

لدينا قطة تقيأت، ولم نقم بغسل فمها. فهل ريق القطة كاف لتطهير فمها؟ لأن قطتنا عادة ما تلعق بدنها. فهل اللعق ينجس بدنها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:                

 فالهرةُ إذا كان فمها نجسا, فإن ريقها يطهّره, وإذا لعقت الهرة بدنها بلسانها, فإن بدنها لا يتنجّس؛ لأن ريقها طاهر, وراجع المزيد في الفتوى رقم: 283747 وهي بعنوان: "ريق الهرة يطهر فمها"

وراجع للفائدة، الفتوى رقم: 46332، وهي بعنوان: حكم قيء الكلب والخنزير، وقيء ما يؤكل لحمه وما لا يؤكل.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: