الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تعهد الطالب بأن لا يدلي بأي معلومة عن أسئلة الاختبار لأحد
رقم الفتوى: 378013

  • تاريخ النشر:الإثنين 12 شوال 1439 هـ - 25-6-2018 م
  • التقييم:
1050 0 53

السؤال

حكم النكث بالعهد الذي يجب أن أوقع عليه لأحصل على حق من حقوقي؟ ولتوضيح السؤال: مؤسسة تعليمية مُخوّلة من قبل الحكومة لتقديم اختبار معين للطلاب. وهذا الاختبار لا بد للطالب أن يجتازه، وإلا فلن يستطيع الالتحاق بالجامعة. لكن المؤسسة لا تسمح للطالب بأن يختبر إلا بعد أن يوقع على تعهد بأن لا يدلي بأي معلومة عن الاختبار، أو الأسئلة التي وردت فيه لأي شخص! فهل هذا العهد صحيح؟ مع العلم بأن هذا الاختبار يدفع الطالب مقابله مبلغا من المال.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فالأصل في الشروط الصحة والجواز ما دامت لا تخالف الشرع، والشرط المذكور في السؤال ليس فيه ما يخالف الشرع، فهو جائز لا حرج فيه، وكون الطالب يدفع مقابلاً للاختبار لا يمنع من صحة هذا الشرط.

وعليه؛ فالظاهر أنّه لا يجوز للطالب مخالفة الشرط الذي تعهد به، وعليه أن يفي به، ولا يفشي أسئلة الاختبار لأحد.

وراجع الفتوى رقم: 157115.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: