الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يأثم من أخبر الزوجة بزواج زوجها عليها؟
رقم الفتوى: 388648

  • تاريخ النشر:الأحد 8 ربيع الآخر 1440 هـ - 16-12-2018 م
  • التقييم:
1590 0 50

السؤال

كنت أريد أن أسأل لو أخبرت زوجة، بأن زوجها قد تزوج عليها.
فهل يقع علي إثم، أو ذنب إذا طلبت هذه الزوجة الأولى الطلاق من زوجها؟
وشكرا لفضيلتكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فمجرد إخبار الزوجة أنّ زوجها تزوج عليها، ليس فيه إثم، ولو طلبت الزوجة الطلاق بسبب ذلك، ما دام المخبر صادقاً، ولم يقصد شراً.
لكن يأثم المخبر إذا كان قصده بالإخبار الإفساد، وكذلك يأثم إذا كان هذا الخبر سراً قد ائتمنه عليه الزوج، أو غيره؛ فأفشاه.

قال السفاريني -رحمه الله- في غذاء الألباب، في شرح منظومة الآداب: ولعله يحرم إفشاء السرّ حيث أمر بكتمه، أو دلت قرينة على كتمانه، أو ما كان يكتم عادة. اهـ.

 وراجع الفتوى رقم: 98665

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: