الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الملقب بالزوهري هل هو من أبناء الجن
رقم الفتوى: 77077

  • تاريخ النشر:الأحد 17 شعبان 1427 هـ - 10-9-2006 م
  • التقييم:
35766 0 436

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
عندي سؤال يخص ابن عمي الذي أخشى عليه من شر السحرة، عمره عشر سنوات تتميز خطوط يده بالتقاء خط القلب وخط العقل في خط واحد يسمون هذا النوع من الناس بالزوهري، ويدعون أنهم أبناء للجن، يستعمل السحرة مثل هؤلاء الناس في استخراج الكنوز تحت الأرض وغالباً ما يقتلون ويقدمون كقربان للشياطين التي تحرس الكنز، فهل صحيح أن من خطوط يده بتلك الخاصية هم أبناء للجن، وهل أخبره بالأمر حتى يكون حذراً؟ بارك الله فيكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن عالم الجن من الغيب الذي لا اطلاع لأحد على أحواله، إلا في حدود ما ورد من نصوص شرعية، كقول الله تعالى: إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لاَ تَرَوْنَهُمْ  {الأعراف:27}، وقوله تعالى: قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا {الجن:1}.

وأما كون خطوط يد ابن عمك تتميز بالتقاء خط القلب وخط العقل في خط واحد، وأنهم يسمون هذا النوع من الناس بالزوهري ويدعون أنهم أبناء للجن، إلى آخر ما ذكرته من ذلك، فإن هذا مما لا نعلم دليلاً يدل عليه.

وعليه فلا ينبغي للمسلم الخوض فيه ولا البحث عن صحته، ولا أن يخبر به، والذي نوقن أنه حق وننصح به هو أن من أراد العصمة من كل ذي شر فعليه أن يلتجئ بالله تعالى ويحافظ على أمره ويجتنب نهيه ويحافظ على أذكار الصباح والمساء والنوم والاستيقاظ ويكثر من ذكر الله تعالى على كل حالٍ.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: