الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم اغتسال الزوجين معاً
رقم الفتوى: 9197

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 26 ربيع الآخر 1422 هـ - 17-7-2001 م
  • التقييم:
20112 0 344

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته فضيلة الشيخ أود الاستفسار عن دخول الزوج على زوجته أثناء استحمامها أو العكس وما حكم الشرع في استحمام الزوجين معا.والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

فلا حرج في أن يدخل الزوج على زوجته والزوجة على زوجها أثناء الاستحمام، ‏
كما أنه يجوز للزوجين أن يغتسلا معاً من إناء واحد أو في مكان واحد، ولا حرج في ‏ذلك. قال الشوكاني في نيل الأوطار (فأما غسل الرجل والمرأة ووضوءهما جميعاً فلا ‏اختلاف فيه قالت أم سلمة " كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم من ‏إناء واحد من الجنابة" متفق عليه. وعن عائشة قالت: "كنت أغتسل أنا ورسول الله ‏صلى الله عليه وسلم من إناء واحد تختلف أيدينا فيه من الجنابة" متفق عليه. ‏انتهى.
والله أعلم.‏

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: