الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


حدثنا محمد بن أحمد بن الحسن ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني أبي ، ثنا يحيى بن سعيد ، عن صدقة بن المثنى ، حدثني رباح بن الحارث ، أن المغيرة كان في المسجد الأكبر وعنده أهل الكوفة عن يمينه وعن يساره ، فجاء رجل يدعى سعيد بن زيد ، فحياه المغيرة وأجلسه عند رجليه على السرير ، فجاء رجل من أهل الكوفة ، فاستقبل المغيرة ، فسب . فقال : من يسب هذا يا مغيرة ؟ قال : سب علي بن أبي طالب عليه السلام ، فقال : يا مغيرة بن شعبة ثلاثا - ألا أسمع أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يسبون عندك لا تنكر ولا تغير ! وأنا أشهد على رسول الله صلى الله عليه وسلم - مما سمعت أذناي ووعاه قلبي من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فإني لم أكن أروي عنه كذبا يسألني عنه إذا لقيته - أنه قال : " أبو بكر في الجنة ، وعمر في الجنة ، وعثمان في الجنة ، وعلي في الجنة ، وطلحة في الجنة ، والزبير في الجنة ، وسعد بن مالك في الجنة ، وتاسع المؤمنين في الجنة " لو شئت أن أسميه لسميته . قال : فرج أهل المسجد يناشدونه : يا صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم من التاسع ؟ قال : ناشدتموني بالله والله عظيم ، أنا تاسع المؤمنين ، ورسول الله العاشر . ثم أتبع ذلك يمينا ، فقال : لمشهد شهده رجل مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يغبر وجهه مع رسول الله صلى [ ص: 96 ] الله عليه وسلم ، أفضل من عمل أحدكم ولو عمر عمر نوح . رواه عبد الواحد بن زياد عن صدقة مثله .

حدثنا أحمد بن جعفر بن حمدان ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني أبي ، ثنا علي بن عاصم ، أنبأنا حصر ، عن هلال بن يساف ، عن عبد الله بن ظالم المازني ، قال : لما خرج معاوية من الكوفة ، استعمل المغيرة بن شعبة ، قال : فأقام خطباء يقعون في علي ، وأنا إلى جنب سعيد بن زيد ، قال : فغضب فقام فأخذ بيدي ، فتبعته ، فقال : ألا ترى إلى هذا الرجل الظالم لنفسه الذي يأمر بلعن رجل من أهل الجنة ، فأشهد على التسعة أنهم في الجنة ، ولو شهدت على العاشر لم آثم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث