الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


حدثنا عثمان بن محمد العثماني ، ثنا محمد بن أحمد البغدادي ، ثنا عبد الله بن سهل الرازي ، قال : سمعت حاتما الأصم يقول : " من أصبح وهو مستقيم في أربعة أشياء فهو يتقلب في رضا الله : أولها الثقة بالله ثم التوكل ثم الإخلاص ثم المعرفة والأشياء كلها تتم بالمعرفة " .

حدثنا محمد بن الحسين بن موسى ، قال : سمعت سعيد بن أحمد البلخي ، يقول : سمعت أبي يقول : سمعت محمد بن عبد يقول : سمعت محمد بن الليث يقول : سمعت حامدا اللفاف يقول : سمعت حاتما الأصم يقول : تعاهد نفسك في ثلاث مواضع ، إذا عملت فاذكر نظر الله تعالى عليك ، وإذا تكلمت فانظر سمع الله منك ، وإذا سكت فانظر علم الله فيك " .

حدثنا محمد بن الحسين ، قال : سمعت سعيد بن أحمد ، يقول : سمعت أبي يقول : سمعت محمد بن عبد يقول : سمعت محمد بن الليث يقول : سمعت حامدا يقول : سمعت حاتما يقول : " من ادعى ثلاثا بغير ثلاث فهو كذاب : من ادعى حب الله بغير ورع عن محارمه فهو كذاب ، ومن ادعى حب الجنة من غير إنفاق ماله فهو كذاب ، ومن ادعى حب النبي صلى الله عليه وسلم من غير حب الفقراء فهو كذاب " .

حدثنا أبو محمد بن حيان ، ثنا عبد الله بن محمد ، ثنا أبو تراب الزاهد ، قال : جاء رجل إلى حاتم الأصم ، فقال : يا أبا عبد الرحمن أي شيء رأس الزهد ووسط الزهد وآخر الزهد ؟ فقال : " رأس الزهد الثقة بالله ، ووسطه الصبر ، وآخره الإخلاص " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث