الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( ولا زكاة فيما يخرج من البحر من اللؤلؤ والمرجان ) هو نبات حجري متوسط في خلقه بين النبات والمعدن ومن خواصه : أن النظر إليه يشرح الصدر ويفرح القلب .

( والعنبر وغيره ) لقول ابن عباس " ليس في العنبر شيء ، إنما هو شيء دسره البحر " وعن جابر نحوه رواهما أبو عبيد في كتاب الأموال ولم تأت فيه سنة صحيحة ، والأصل عدم الوجوب ولأن الغالب فيه وجوده من غير مشقة فهو كالمباحات الموجودة في البر .

( و ) لا زكاة فيما يخرج من البحر من ( الحيوان ) بأنواعه ( كصيد بر وإن كان المعدن بدار حرب ولم يقدر على إخراجه إلا بقوم لهم منعة فغنيمة يخمس بعد ) إخراج ربع العشر من عينه إن كان نقدا ، أو قيمته إن كان غيره ، لأن قوتهم أو صلتهم إليه فكان غنيمة كالمأخوذ بالحرب ولا زكاة في مسك وزباد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث