الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ثم دخلت سنة سبع وأربعمائة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ خبر بطليوس ] وأما بطليوس فقام بها سابور الفتى العامري وتلقب بالمنصور ، ثم انتقلت بعده إلى أبي بكر محمد بن عبد الله بن مسلمة ، المعروف بابن الأفطس ، أصله من بربر مكناسة ، لكنه ولد أبوه بالأندلس ، ونشأوا بها ، وتخلقوا تخلق أهلها ، وانتسبوا إلى تجيب ، وشاكلهم الملك ، فلما توفي صارت بعده إلى ابنه أبي محمد عمر بن محمد ، واتسع ملكه إلى أقصى المغرب ، وقتل صبرا مع ( ولدين له ) عند تغلب أمير المسلمين ( على الأندلس ) .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث