الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى: ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم آية 34

[3416] حدثنا أبو زرعة ، ثنا أبو نعيم ، ثنا معمر يعني ابن يحيى بن سام قال: سمعت أبا جعفر قال: قال علي : قم يا حسن فاخطب الناس. قال: أبي، أهابك أن أخطب وأنا أراك، فتغيب عنه حيث يسمع كلامه ولا يراه، فقام الحسن فحمد الله وأثنى عليه، وتكلم، ثم نزل، فقال علي : ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم

[3417] حدثنا أبي ، ثنا عباد بن يعقوب ، ثنا علي بن هاشم بن البريد، عن أبيه، عن جعفر بن محمد ، عن أبيه، عن جده، أن عليا قال للحسن ، فذكر نحوه.

[3418] أخبرنا موسى بن هارون الطوسي فيما كتب إلي، ثنا الحسين بن محمد المروذي ، ثنا شيبان ، عن قتادة قوله: ذرية بعضها من بعض قال: في النية، والعمل والإخلاص، والتوحيد.

[ ص: 636 ] [3419] حدثنا أبي ، ثنا الحسن بن الربيع ، ثنا ابن إدريس ، ثنا محمد بن إسحاق ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم فمن تلك الذرية كان ينسب عيسى إذ لم يكن له أب من غيرهم، فدعي إلى نسبه.

[3420] حدثنا محمد بن العباس ، ثنا زنيج ، ثنا سلمة ، ثنا ابن إسحاق والله سميع عليم أي: سميع لما يقولون.

وبه قوله: عليم أي عليم بما يخفون.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث