الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل يلزم أعلا الجارين بناء سترة تمنع مشارفة الأسفل

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( ولو اتفقا ) أي الشريكان ( على بناء حائط بستان فبنى أحدهما ) ما عليه وأهمل الآخر ( فما تلف من الثمرة بسبب إهمال الآخر ضمنه ) أي ضمن نصيب شريكه منه ( الذي أهمل قاله الشيخ ) لتلفه بسببه .

( ولو كان السفل لواحد والعلو لآخر ) وتنازعا في السقف ولا بينة ( فالسقف بينهما ) لانتفاع كل منهما به ( لا لصاحب العلو ) وحده ويأتي في الدعاوى بأوضح من هذا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث